إندبندنت: لحظة صدق تاريخية بطعم الديمقراطية

صحف أجنبية

الجمعة, 25 مايو 2012 21:19
إندبندنت: لحظة صدق تاريخية بطعم الديمقراطية
كتب - إلهامى شوقى:

قالت صحيفة "اندبندنت" البريطانية انه "تحت عنوان لحظة صدق تاريخية بطعم الديمقراطية" ، احتشد  ملايين المصريين فى اليومين الماضيين امام مراكز الاقتراع، ليؤكدوا حرصهم على الاختيار الحر لرئيسهم القادم، آملين ان ينهى 5 عقود من الديمقراطية رغم قناعة الكثير منهم ان الرئيس القادم سيصطدم بتردد واصرار المؤسسة العسكرية فى التخلى عن جزء من امتيازاتها للمؤسسة المدنية المنتخبة .

واضافت الصحيفة ان  البسطاء منهم حرصوا على المشاركة فى الانتخابات الرئاسية، بما يعكس اصرارهم على المشاركة فى تشكيل مستقبل مصر القريب .
وقال احد الليبراليين ان مصر لا يمكن ان تسقط فى يد الاسلاميين وان المرحلة

الحالية تحتاج الى رئيس اصلاحى غير تصادمى.
و ناخب آخر قال انه صوت لموسى لثقته فى قدرته على التصدى للاسلاميين .
وفجرت الصحيفة مفاجأة حيث  اشارت الى ان نسبة من لم يقرروا مرشحهم الا فى  الساعات الاخيرة  من اغلاق مراكز الاقتراع بلغت 30 %  ، وربما يكون لهؤلاء  فرصة اكبر فى تقرير الفائز فى جولة الاعادة المتوقعة الشهر القادم.
وقالت سيدة ليبرالية ان الكثير من السيدات فقدن ايمانهن بالثورة .
واتهم احد المشاركين فى حملة "حمدين الصباحى"  الاعلام بالانحياز ومحاولة اقناع الناس ان الاستقرار لن يعود وتوفير فرص عمل لن يحدث الا باختيار مرشحين بعينهم.