و. بوست: غياب دعم أمريكا يعوق تدخل الناتو بسوريا

صحف أجنبية

الثلاثاء, 22 مايو 2012 09:48
و. بوست: غياب دعم أمريكا يعوق تدخل الناتو بسوريا صورة أرشيفية
واشنطن - أ ش أ

اعتبرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن الحلقة المفقودة فى سبب عدم تدخل حلف شمال الأطلسى "الناتو" فى سوريا كما كان الأمر فى ليبيا تتمثل في غياب الدعم الأمريكى.

وذكرت الصحيفة - فى مقال افتتاحي بثته اليوم الثلاثاء على موقعها الإلكترونى - أن النصر الذي حققه "الناتو" فى ليبيا - بحسب مسئولين أمريكيين - كان تدخلا نموذجيا ولحظة تدرس، معتبرة أن أول هذه الدروس هو أن الحلف أخذ موقفا بشكل فريد للرد

سريعا وبتأثير على الأزمات الدولية.

لكن الصحيفة رأت فى الوقت نفسه أن هذا النموذج لا ينطبق على سوريا لأن الناتو كان يرد فى ليبيا بسرعة على موقف متدهور هدد مئات الآلاف من المدنيين بينما أجهز نظام الرئيس السورى بشار الأسد على أرواح حوالى عشرة آلاف مدني منذ بداية الاحتجاجات الداعية للديمقراطية قبل خمسة عشر شهرا.
وقالت الصحيفة إن الناتو يمتلك

فى حقيقة الأمر مصلحة فى نزع فتيل الأزمة فى سوريا أكثر مما كان عليه الأمر مع ليبيا، لأن تركيا أحد أعضاء الناتو هى على حدود سوريا وشهدت عنفا على أراضيها.
وأضافت الصحيفة أن دولا أخرى مهددة أيضا فى ظل اغتيال رجل دين لبناني ليلة الأحد الماضى وهو أحد المتعاطفين مع المعارضين للأسد فى لبنان.
واعتبرت الصحيفة أن ليبيا لها أهمية استراتيجية متوسطة بينما سقوط نظام الأسد الحليف الكبير لإيران فى العالم العربى سيكون له فوائد استراتيجية للولايات المتحدة وإسرائيل والجميع الذ ين يعملون أيضا على منع إيران من أن تصبح قوة نووية.