موقع إسرائيلى: اليهود يتسلون على قتل الفلسطينيين

صحف أجنبية

الاثنين, 21 مايو 2012 11:57
موقع إسرائيلى: اليهود يتسلون على قتل الفلسطينيين
كتب - محمود صبرى جابر:

أكد الموقع الإسرائيلي "عنيان ميركازي" (أهم القضايا) أن المستوطنين يتسلون بإطلاق النار على الفلسطينيين في الضفة الغربية على مرأى ومسمع من جنود جيش إسرائيل، الذين لا يحركون ساكناً للحيلولة دون تلك الجريمة، ويكتفون بالتفرج والتمتع بمشاهدة ما يحدث أمامهم.

وأضاف الموقع أن الفوضى مستمرة في الضفة الغربية التي يتسلي فيها المستوطنون الذين يحملون أسلحة مرخصة بلعبة الموت ويطلقون النار على القرويين الفلسطينيين على مرأى ومسمع من الضباط والجنود الإسرائيليين الذين كانوا على بعد أمتار معدودة

أثناء الحادث ولم يحركوا ساكناً.
وتابع الموقع أن المستوطنين خرجوا من مستوطناتهم المقامة بالضفة الغربية متجهين نحو الفلسطينيين وبدأوا بإلقاء الحجارة عليهم، ولما تجمع بعض القرويين الفلسطينيين للرد عليهم بإلقاء الحجارة دفاعاً عن النفس، أشهر المستوطنون أسلحتهم النارية وبدأوا بإطلاق النار بالمسدسات والبنادق الآلية، وأصابوا فلسطينيًا بجرح خطير، فضلاً عن إصابة خمسة فلسطينيين آخرين بجروح متفرقة نتيجة إلقاء الحجارة من قبل المستوطنين. 
وأشار الموقع إلى أن منظمة "بتسيليم" الحقوقية الإسرائيلية وثقت الحادث بتسجيلات فيديو ونشرته للعالم لإظهار مدى التنكيل بالفلسطينيين الذي يمارسه المستوطنون المخربون، على حد تعبير الموقع.
وأضاف الموقع أن الأخطر من ذلك هو أن جنود جيش إسرائيل المكلفين بحفظ النظام والقانون وقفوا يتفرجون بلا مبالاة شديدة، مؤكداً أن هؤلاء الجنود هم شركاء كاملين في الجريمة.
وتساءل الموقع في حسرة قائلاً: "إن هذه الصور والتسجيلات ستصل في يوم من الأيام إلى محكمة الجرائم الدولية وستذكرها كتب التاريخ، فهل سيسجن أحد بسبب تلك الجريمة؟ هل سيتم عزل ضابط أو جندي إسرائيلي؟ هل سيتعفن في السجن هذا المستوطن الذي أطلق النار وهويته معروفة؟".