إندبندنت: أزمة فى الفاتيكان بعد تسريبات عن فساد

صحف أجنبية

الأحد, 20 مايو 2012 13:38
إندبندنت: أزمة فى الفاتيكان بعد تسريبات عن فسادالبابا بندكتوس السادس عشر
كتبت-أماني زهران:

كشفت صحيفة (إندبندنت) البريطانية أن فضيحة التسريبات التي عُرفت باسم "فاتيليكس" خلال الأسابيع الماضية والتي أحدثت نزيفا غير معهود من التسريبات الداخلية للفاتيكان، سلطت الضوء على الصراعات الداخلية على الكرسى البابوي في الفاتيكان.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التسريبات أحدثت ضجة في الفترة الماضية، وندد الفاتيكان بهذه التسريبات للأمور الداخلية ووصفتها بأنها جريمة وحذرت من أنها ستتخذ الإجراءات القانونية ضد المسئولين عن ذلك، مؤكدة أن البابا "بنديكتوس السادس عشر" عين بالفعل لجنة من

الكاردينالات للتحقيق في هذه الفضيحة "فاتيليكس".
ولفتت الصحيفة إلى أن فضيحة التسريبات بدأت عندما كشف الصحفي الإيطالي "جانلويجي نوزي" مطلع العام رسالة من كبير الأساقفة "كارولو ماريا فيجانو"، الذي عُين سفير الفاتيكان في واشنطن، إلى البابا "بنديكتوس السادس عشر" يتهم الفاتيكان بالفساد.
وأعقب ذلك تسريب مذكرة داخلية تشكك في التزام الفاتيكان بمكافحة تبييض الأموال على ايدي عملاء لديهم حسابات في مصرف
الفاتيكان، ثم جاء أكثر التسريبات بالكشف عن مذكرة قدمها كاردينال إلى الرجل الثاني في الفاتيكان بشأن مؤامرة لقتل البابا.
ويأتي توقيت التسريبات في فترة دقيقة بصفة خاصة، حيث من المقرر أن يعلن البابا يوم السبت المقبل ترقية عدد من مسئولي الكنيسة الكاثوليكية في انحاء العالم إلى مرتبة كاردينال.
وقال المتحدث باسم الفاتيكان الأب "فريدريكو لومباردي" في بيان إن الإدارة الأمريكية واجهت تسريبات، والآن يواجه الفاتيكان قضية مماثلة هي تسريب وثائق هدفها إشاعة البلبلة والاستغراب وتشويه صورة الفاتيكان، ووصفها بأنها عمل إجرامي، وحذر من السعي للتعاون الدولي لتحقيق العدالة ومعاقبة المسئول عن اختراق خصوصية البابا والفاتيكان.