اندبندنت:الناتو قلق من الانسحاب المبكر من أفغانستان

صحف أجنبية

السبت, 19 مايو 2012 10:13
اندبندنت:الناتو قلق من الانسحاب المبكر من أفغانستانقوات الناتو بأفغانستان
لندن - أ ش أ:

ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية اليوم السبت، أن قادة حلف شمال الاطلسى "الناتو" يشعرون بالقلق والخوف من حدوث انشقاق بينهم حول توقيت سحب القوات من أفغانستان الذي من شأنه أن يزيد إراقة الدماء.

وأوضحت الصحيفة في تقرير أوردته على موقعها الالكتروني، أن الناتو سيحاول تفادي أضرار الانقسام حول انسحاب القوات الغربية من أفغانستان عقب تعهد الرئيس الفرنسي الجديد فرانسوا أولاند بسحب مبكر لقواته من أفغانستان .
وأشارت الصحيفة الى أن فرانسوا أولاند تعهد خلال حملته الانتخابية بانهاء التواجد العسكرى الفرنسى فى افغانستان بنهاية هذا العام أى قبل عامين من الجدول الزمني المحدد لسحب القوات الغربية من

هناك .
ونوهت الصحيفة بأنه فى حال تمسك اولاند بتعهده ، ستتعرض المستشارة الألمانية انجيلا ميركل التى تواجه عملية انتخابات فى العام القادم ، لضغط متزايد لابداء تعهد مماثل بانسحاب قواتها بصورة مبكرة عن الموعد المحدد.
وأضافت الصحيفة ، أن قمة الناتو المزمع عقدها فى شيكاغو بالولايات المتحدة غدا ولمدة يومين ستسعى لايجاد موقف مشترك بين اعضاء الناتو ال 28 وسط مخاوف من ان اشارات الانقسام قد تشجع القوات المسلحة بتكثيف هجماتها هناك .
وتابعت الصحيفة أن الاجتماع يهدف الى تدعيم تفاصيل الجدول الزمنى لانهاء المهمة
التى طال امدها الا ان قادة الناتو يواجهون تحديا أكثر إلحاحا وهو عدم تعرض جبهة التحالف للانكسار أو التدمير.
ومضت الصحيفة فى قولها انه يتعين على قادة الناتو النظر ايضا فيما إذا كان الوضع الأمنى مستقرا بشكل كاف لانسحاب بعض القوات أم لا ، حيث تعرض ما يزيد عن 150 جنديا للقتل منذ مطلع هذا العام .
وقالت الصحيفة ، ان الرئيس الامريكى باراك أوباما حدد بدعم من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الموعد النهائي لسحب القوات الغربية من
أفغانستان بحلول 2014 والهدف من ذلك تحمل القوات الأفغانية المسئولية الأمنية لمدة عام قبل الانسحاب .
وأشارت الصحيفة الى عدد القوات الغربية في أفغانستان حيث يوجد بها 129 ألف جندي منهم 90 ألف جندي أمريكي و9500 جندي بريطاني .