و.بوست:زيادة المراقبين في سوريا لن ينهي العنف

صحف أجنبية

السبت, 19 مايو 2012 08:02
و.بوست:زيادة المراقبين في سوريا لن ينهي العنفصورة أرشيفيةي
واشنطن - أ ش أ

أكدت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية اليوم ، أن زيادة عدد المراقبين في سوريا لن ينجح في إنهاء حالة العنف دون إجراء حوار بين الحكومة السورية والحركات المناوئة لها.

وأشارت الصحيفة في تقرير أوردته على موقعها الالكتروني الى دعوة الجنرال روبرت مود رئيس بعثة مراقبي الأمم المتحدة الى سوريا لانهاء حالة العنف لكي تستطيع البعثة إجراء

محادثات مع الأطراف المعنية .

وذكرت الصحيفة أن ما يزيد عن 200 مراقب منتشر الان فى العديد من المدن السورية لمراقبة خطة وقف اطلاق النار التى صاغها المبعوث الخاص للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفى أنان ، الا أن هناك العديد من التقارير الواردة تفيد بأن هناك انتهاكات يومية لحقوق الانسان من كلا الجانبين .