جارديان:الخوف يسيطر على مصر قبيل الانتخابات

صحف أجنبية

السبت, 19 مايو 2012 07:34
جارديان:الخوف يسيطر على مصر قبيل الانتخابات
كتب - عبدالله محمد

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن الخوف يهيمن على مصر مع اقترابها من خط النهاية بإجرائها أول انتخابات رئاسية غير معروفة النتائج تمهد الطريق لتسليم الجيش للسلطة وانتقالها لحكومة مدنية، خاصة وسط توقعات بإمكانية تأجيل الانتخابات بسبب موجات العنف التي تضرب البلاد مع اقتراب تحقيقها لحلم الثورة المنشود وهو الديمقراطية.

وأضافت إن مصر ستجري أول انتخابات رئاسية حرة منذ وقت طويلا، فمنذ ثورة 1952 وصل إلى السلطة قادة بلا أي منافسة وكانت خلفياتهم عسكرية، أما الآن فتخاض منافسة حقيقية مع نتيجة غير معروفة.
وأضافت إن مصر التي لعبت دورا رائدا في الربيع العربي، ديمقراطيتها الوليدة تقترب من الحياة وسط نوبات من العنف والشكوك التي يمكن حتى الآن أن تؤجل الانتخابات، هذا هو واحد فقط من عدم اليقين الكبير الذي يشعر به الكثير من المصريين والذي لخصه المدون "اسكندر العمراني" بقوله:"العملية الانتقالية غير مؤكدة تقريبا إنها هزل

سياسي".
وتابعت إن هذه المخاوف ليست نهاية المطاف، فهناك مسألة سلطات رئيس الجمهورية كيف ستحدد في مرحلة ما بعد ثورة خاصة أن الدستور الجديد لم يكتب بعد، هذا بجانب موقف المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي تولى سدة الحكم بعد الإطاحة بمبارك، ورغم تعهد المشير طنطاوي بالتنحي في موعد أقصاه 1 يوليو بعد جولة الإعادة المحتملة في منتصف يونيو بين المرشحين الذين يأتون على رأس القائمة، فإن الدور الذي سوف يلعبه الجنرالات هي واحدة من أكبر القضايا التي تواجه مصر.
وأوضحت إن جميع المرشحين الرئيسيين أعلنوا حتى الآن احترامهم للجيش وعدم اقترابهم من الميزانيات السرية له، وهو ما يوحي بأنها سوف تستمر في ممارسة سلطتها من وراء الكواليس، كما أن مخاوف تزوير الانتخابات أو قنبلة كتبرئة مبارك بين الجولتين، أو بعض المفاجآت من قبل المجلس العسكري، كلها مخاوف تورق المصريين وتشعرهم بأن حلمهم لازال بعيدا.