و.بوست:مخابرات الهند أثارت الغضب فى باكستان

صحف أجنبية

السبت, 12 مايو 2012 11:42
و.بوست:مخابرات الهند أثارت الغضب فى باكستان  صورة أرشيفية
واشنطن - أ ش أ

ذكرت صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية أن المخابرات الهندية أثارت غضبا فى باكستان واستهجانا شعبيا واسع النطاق بعدما أدرجت عددا من المواطنين الباكستانيين الذين يمتلكون بعض المحال التجارية بالهند كإرهابيين دخلوا البلاد لشن تفجيرات تستهدف منشآت حيوية بالهند.

وأفادت الصحيفة  عن تقرير أصدرته وكالة الاستخبارات المركزية الهندية زعمت فيه تسلل 5 مسلحين ينتمون إلى جماعة عسكر طيبة الباكستانية المحظورة إلى الأراضي الهندية بعد حصولهم على هويات مزورة ، وذلك للقيام بتفجيرات إرهابية تستهدف المنشآت النووية الهندية ومصافي تكرير البترول والموانئ البحرية وأكاديمية الدفاع .

وأشارت إلى أنه في يوم الأربعاء الماضي،

وعقب يوم واحد من توجيه وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بنيودلهي تصريحات شديدة اللهجة إلى باكستان ، حيث حثت فيها إسلام أباد على اتخاذ إجراءات صارمة ضد الإرهاب ، قامت شرطة مدينة مومباي بنشر صور الخمسة باكستانيين المتورطين في هذه القضايا .

وفي السياق ذاته، رصدت الصحيفة الأمريكية تعليق وسائل الإعلام الباكستانية على هذا الحادث ، حيث أفادت إحدى محطات التلفاز الباكستانية بأن إثنين من بين الثلاثة المدرجين على قائمة الإرهابيين كانوا من أصحاب المحال

التجارية والثالث كان حارسا أمنيا حيث يقطنون جميعهم في مدينة لاهور الباكستانية ولم يغادروا باكستان قط ، إلا أنهم توجهوا إلى محكمة لاهور العليا لطلب الحماية من أى فعل محتمل قد تأخذه الهند ضدهم.

وأشارت الصحيفة ، في معرض رصدها للغضب والسخط اللذ ين اندلعا فى باكستان عقب هذا الحادث ، إلى إدانة محمد فياض بوت رئيس رابطة التجار الباكستانية لسوق الألكترونيات ل" مواقف الهند غير المسئولة والمنحازة .

واختتمت الصحيفة الأمريكية تقريرها بأن نقلت عن وزير العدل الهندى سلمان خورشيد قوله " لا يمكننا أن نكون حذرين للغاية، كما كان لدينا بعض التجارب السيئة في الماضي ، ولذلك فإن جانبنا الصواب عن اتخاذ الطريق الصحيح فإننا لن نستطيع أن نشكو من جراء ما حدث.