ف.تايمز: سباق ساركوزى وهولاند الأصعب منذ30 عامًا

صحف أجنبية

الأحد, 06 مايو 2012 12:12
 ف.تايمز: سباق ساركوزى وهولاند الأصعب منذ30 عامًا
كتبت-أماني زهران:

وصفت صحيفة (فايننشيال تايمز) البريطانية الانتخابات الرئاسية في فرنسا بأنها الأكثر صعوبة منذ 30 عاما خاصة بعد أن حسمت المنافسة في الجولة الأولى بين الرئيس المنتهية ولايته "نيكولا ساركوزي" وبين المرشح الاشتراكي "فرانسوا هولاند" لصالح الأخير.

ولفتت الصحيفة إلى أن ملايين الناخبين في الجولة الثانية والنهائية من الانتخابات سيتوجهون لتصويت إلى "هولاند" المرشح الأوفر حظا للفوز من ساركوزي مما سيجعله أول مرشح اشتراكي فائز في الانتخابات الفرنسية منذ 17 عاما.
وقالت الصحيفة إن المعسكر الاشتراكي يبدو واثقا من

الفوز، مما جعل غيره من العواصم بدأت بالفعل التحضير لتغيير السلطة في فرنسا، وإحداث تحولات في التوازن السياسي في أوروبا نحو العودة إلى اليسار الوسطي.
ومع ذلك، فإن استطلاعات الرأي الأخيرة من الحملة الانتخابية يوم الجمعة، أعطت "هولاند"،  52% من الأصوات، مما يشير إلى أن النتيجة ستكون الأكثر صعوبة منذ 30 عاما ماضية، وأن عودة "ساركوزي"، الرئيس الحالي لليمين الوسطي، مازالت ممكنة في
ظل الفارق الضئيل في الأصوات.
وأشارت الصحيفة إلى أن الناخبين يواجهون خيارا بين هولاند الاشتراكي الذي وعدهم بفرض ضرائب أعلى على رجال الأعمال والأثرياء من أجل ضبط النفس والإنفاق، أو ساركوزي اليميني الذي تعهد بخفض الرسوم الاجتماعية وخفض الإنفاق.
واقترح كلا المرشحين مجموعة من الخطط الإصلاحية لزيادة النمو لثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، والذي ناضل من أجل استعادة القدرة التنافسية والنفوذ داخل مجموعة دول منطقة اليورو.
وقالت الصحيفة إنه في حالة فوز ساركوزي، فإن ذلك سيكون بمثابة إثبات لاستراتيجيته المثيرة للجدل التي تقوم على جذب ومغازلة ناخبين اليمين المتطرف المتشددين بشكل متزايد من الهجرة والجريمة، وتوحيد طبقات المجتمع في أوروبا.