رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كريستيان مونيتور:

"الأهرام" من دعم مبارك لدعم الإسلاميين

صحف أجنبية

الثلاثاء, 01 مايو 2012 10:40
الأهرام من دعم مبارك لدعم الإسلاميين
كتبت- عزة إبراهيم:

نشرت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الأمريكية مقالا تؤكد فيه أنه مع بدء الدعاية الانتخابية لمرشحى الرئاسة، بدأت وسائل الإعلام المصرية تتحرك في هذا الجانب لدعم مرشحيها، في تحول واضح لصحيفة الأهرام الرسمية المصرية من دعم النظام الحاكم قبل الثورة، إلى دعم الإسلاميين.

في إشارة واضحة من الصحيفة الأمريكية إلى أن النظام القديم برئاسة المخلوع حسنى مبارك حلت محله القوى الإسلامية الصاعدة، وسط ثبات الأهرام على موقفها وهو "دعم التيار الحاكم".
ورأت "كريستيان ساينس مونيتور" أن

صحيفة الأهرام المصرية كانت الذراع المركزية للدعاية الرسمية في عهد حسني مبارك، ولكنها الآن وجهت دفتها نحو الحاكم الجديد من الإسلاميين.
وأكدت الصحيفة الأمريكية أن "الأهرام" لا تزال تعمل في إطارها التقليدي لخدمة مصالح السلطة القائمة الممثلة في المجلس العسكري والقادمة الممثلة في التيار الإسلامي إخوانا وسلفيين، رغم الثورة المصرية التي أطاحت بالنظام القديم وبمبادئه السلطوية.
وشبهت "كريستيان ساينس مونيتور" صحيفة الأهرام المصرية
تحت حكم مبارك بصحيفة "برافدا" الروسية في عهد الاتحاد السوفيتي القديم، فكانت الأهرام تمجد النظام القديم وتحاول تحسن صورته، مشيرة إلى الفضيحة الإعلامية التي تعرضت لها الأهرام في القضية الشهيرة الخاصة بتزييف صورة الرئيس مبارك في صحبة الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتيناهو عندما تم نقل صورة مبارك في مقدمة الرؤساء بالرغم من كونه كان في المؤخرة نظرا لشيخوخته ومرضه، وهو ما حاولت الصحيفة إخفاءه قبيل انتخابات البرلمان المصري 2010.
وأضافت أن "الأهرام" تحت رئاسة أسامة سرايا في السنوات الخمس الأخيرة، والتي اتسمت بالمحسوبية والعلاقات بالسلطة، مجدت مبارك ونظامه، وعملت كغطاء على مساوئه.