تليجراف تكشف عن أول مسلمة تدان فى جرائم حرب

صحف أجنبية

الاثنين, 30 أبريل 2012 17:25
تليجراف تكشف عن أول مسلمة تدان فى جرائم حرب
كتبت ـ أماني زهران:

كشفت صحيفة "تليجراف" البريطانية عن أول امرأة مسلمة من البوسنة تدان بجرائم حرب، موضحة أنها كانت جنديًا سابقًا في البوسنة واعترفت بارتكابها جرائم حرب وقتل مدنيين وأسرى تابعين لـ"كرواتيا" في الحرب عام 1990.

وأكدت الصحيفة أن "راسيما هاندانوفيتش"، 39 عامًا، شاركت مع جنود آخرين من وحدتها في إعدام ثلاثة مدنيين وثلاثة جنود وفقا للقاضية "ياسمينة كوسوفيتش"، بمحكمة جرائم الحرب

الدولية، وأصدرت المحكمة الحكم ضدها بالسجن لمدة خمسة سنوات ونصف.
ولفتت الصحيفة إلى أن الجرائم تم ارتكابها في 16 إبريل عام 1993، في قرية "تروسينا"، جنوب البوسنة، وقتل مجموعة من الأشخاص وصلوا إلى حوالي 18 مدنيًا كرواتيًا وأربعة أسرى حرب في ذلك الوقت.
واعترفت "هاندانوفيتش"، عضوا في وحدة "ذو
الفقار" الخاصة، والتي كانت تحت السيطرة المباشرة للمسلمين بمقر الجيش البوسني، الأسبوع الماضي بارتكابها هذه الجرائم، وأدلت بشهادتها ضد أعضاء سابقين من وحدتها العسكرية مقابل حصولها على حكم مخفف.
وأشارت الصحيفة إلى أن هناك ستة أعضاء آخرين من نفس الوحدة العسكرية يواجهون المحاكمة  في الوقت الراهن أمام المحاكم المحلية بتهمة عمليات القتل في قرية "تروسينا".
وهاجرت "هاندانوفيتش" إلى الولايات المتحدة بعد حرب 1992-1995 في البوسنة، وتحمل جوازي سفر أمريكي وبوسناوي، وتم ترحيلها إلى البوسنة في ديسمبر الماضي.