و.بوست: عدة دول تحاول الهجوم إلكترونيًا على أمريكا

صحف أجنبية

الأربعاء, 18 أبريل 2012 09:05
و.بوست: عدة دول تحاول الهجوم إلكترونيًا على أمريكاصورة أرشيفية
نيويورك - أ ش أ:

 كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية النقاب عن قيام العديد من الدول التي لديها قدرات هجومية إلكترونية عالية بمحاولة اختراق أنظمة شبكات الكترونية تابعة لشركات ومؤسسات عسكرية أمريكية بهدف الحصول على معلومات سرية .

وذكرت الصحيفة في تقرير أوردته على موقعها الالكتروني اليوم الاربعاء ان شون هنري المساعد السابق للمدير التنفيذي لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي تجنب الاشارة الى اسماء تلك الدول غير ان خبراء

إلكترونيين قالوا: "إن الصين وروسيا وإيران من بين تلك الدول التي تحاول تدمير الشبكات" .
ونقلت الصحيفة عن هنري المنضم حديثا لشركة كرودستريك لمكافحة القرصنة قوله: إن خصوم الولايات المتحدة أظهروا قدرتهم ليس فقط على سرقة معلومات حساسة بل القدرة على التلاعب وتدمير تلك المعلومات ..معربا عن أمله في مساعدة العملاء .
وأشارت الصحيفة الى ان تصريحات هنرى تتزامن مع تعقيبات مسئولين حاليين وسابقين فى الادارة الامريكية حول الحاجة الى اجراء صارم لاحتواء التهديد بالقرصنة .
واضافت أنه على الرغم من حالة القلق المتزايدة حيال هذا الامر، فإن الحكومة عاجزة قانونيا على مساعدة الشركات فى حماية شبكاتها، وذلك بسبب أمور سرية تتعلق بتبادل المعلومات بين الحكومة والقطاع الخاص.
وتابعت الصحيفة أن الكونجرس الأمريكي بصدد طرح مقترحات تهدف إلى تعزيز عملية تبادل المعلومات، فضلا عن إجراء معايير أمنية لبعض الشركات من أجل توفير حماية أفضل .