رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست:سليمان يقاتل للبقاء فى سباق الرئاسة

صحف أجنبية

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 06:37
و.بوست:سليمان يقاتل للبقاء فى سباق الرئاسة
كتب - عبدالله محمد

قالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إن رئيس جهاز المخابرات السابق عمر سليمان يحاول تحسين صورته في عيون المصريين بعد ارتباط اسمه خلال عقود حكم الرئيس السابق حسني مبارك بالتعذيب، فهو يحاول أن يظهر بمظهر الزعيم الرحيم الذي يعيد الاستقرار للبلاد، بعدما ساهم في حكم البلاد بقبضة حديدية. 

وأضافت الصحيفة إن عمر سليمان بعد عام من خروجه عن دائرة الضوء منذ بداية ثورة يناير 2011 اقتحم  المشهد السياسي بقوة بعد

إعلان ترشحه للرئاسة، ولكنه الآن يقاتل من اجل البقاء في السباق بعد استبعاده بجانب آخرين.

واشارت الصحيفة الى ان النقاد احتفلوا بخروج سليمان من السباق ، ونقلت الصحيفة عن هبه موريف الباحثة في منظمة هيومن رايتس ووتش، قولها:" هذه أخبار جيدة لحقوق الإنسان.. سجله المسيئ يشير إلى عناده واعتماده على الممارسات التعسفية .. فلو وصل لسدة الرئاسة

ستكون الأوضاع أشد مما كانت عليه في زمن مبارك".

وأوضحت إن سليمان استبعد لانه يفتقر إلى العدد المطلوب من التوقيعات، ولكن بالفعل، هناك أقاويل حول أنه سيتم إعادته للسباق من قبل اللجنة التي تتكون من قضاة عينهم مبارك، وقدم سليمان نفسه باعتباره حصنا ضد صعود التيار الإسلامي، وذلك باستخدام لغة عهد مبارك لتصوير الإخوان بأنهم فزاعة مخيفة ومضرة بمصر.

ولفتت الصحيفة ان حملة عمر سليمان  تحظى بدعم من رجال الأعمال الأثرياء، وأعضاء سابقين في حزب مبارك، وهناك أيضا دلائل تشير إلى أن سليمان يحظى بدعم من بعض عناصر جهاز المخابرات.