رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هآارتس: عمر "إسرائيل" قصير

صحف أجنبية

الاثنين, 16 أبريل 2012 07:46
هآارتس: عمر إسرائيل قصير
كتب - عبدالله محمد:

حذر كاتب إسرائيلي من مغبة السياسة التي ينتهجها قادة إسرائيل على عمر دولتهم، فإسرائيل ماضية في طريق التطرف والاحتلال وإقصاء نفسها في المجتمع الدولي، كما أن مشاكلها لا تزال كما هي في حين أن أسئلة أشد مصيرية بكثير ما تزال بلا أجوبة ولا يُشتغل بها حد،فالدولة وقد أصبح عمرها 64 سنة ما تزال تواجه الأسئلة نفسها وكأنها ولدت أمس ولا جواب عنها.

وقال الكاتب "جدعون ليفي" في مقال نشرته صحيفة "هآارتس":لا يوجد أحد في إسرائيل يسعى للجواب عما سيكون وجه إسرائيل بعد عشر سنين، بل انه يوجد من يشكّون في

مجرد وجودها حتى ذلك الحين وهذا سؤال لا يثار عن أية دولة أخرى، لكن الانشغال بهذا السؤال الداحض أيضا يضيق في حدود بث الخوف والرعب، أما سائر الأسئلة وهي لا تقل مصيرية فأنها حتى لا تثار. هل يعلم أحد هل ستكون إسرائيل ديمقراطية بعد عشر سنين؟ وهل يستطيع أحد أن يضمن هذا؟ وهل ستكون دولة علمانية أم تصبح دولة يهودية؟ وهل تكون دولة رفاه أم رأسمالية؟ هل مدنية أم عسكرية؟ وهل يوجد فيها مجتمع أوروبي
أم شرق أوسطي أم شكل آخر.
وأضاف في إسرائيل كل شيء مفتوح وهش بصورة مخيفة، وإن سيناريوهات مستقبل إسرائيل الثلاثة باعتبارها دولة احتلال وهي: استمرار الوضع الراهن إلى الأبد، أو دولتان أو دولة واحدة – تبدو الآن بلا أساس، وتوقف الاشتغال بها تماما وكأن عدم البحث فيها سيؤدي إلى حل قابل للتحقيق. لكنه لا يوجد لجميع الأسئلة المصيرية الأخرى أيضا جواب حقيقي ولا تكاد تثار في برنامج عمل الإسرائيليين الذين كان يجب عليهم أن يحصروا عنايتهم فيها وحدها تقريبا، وإن دولة بلا مستقبل واضح، تتسلى بالماضي وتحصر عنايتها في الحاضر تشبه دولة لأمد قصير. ولا يسأل أحد حتى عشية أيام الانفعال القومي القريبة ماذا سيكون وجهها بعد عشر سنين وهي مدة تُعد صفرا بالمعنى التاريخي.