رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان: سليمان يتبرأ من نظام مبارك

صحف أجنبية

الاثنين, 09 أبريل 2012 20:06
جارديان: سليمان يتبرأ من نظام مبارك
كتب - حمدى مبارز:

قالت صحيفة "جارديان" البريطانية إن اللواء "عمر سليمان"، يحاول جاهدا، تبرئة نفسه من أفعال النظام السابق. وأشارت الصحيفة إلى أن "سليمان" ينفى فى كل تصريحاته منذ ترشحه لانتخابات الرئاسة أمس الأحد، أنه سيعيد نظام "مبارك "مرة أخرى، وان كل هدفه إذا فاز فى الانتخابات سينصب على اعادة الاستقرار والامن، وإنعاش الاقتصاد .

وقالت الصحيفة ان "سليمان" بتصريحاته التى اكد فيها ان الثورة اوجدت واقعا جديدا فى مصر لا يمكن تغييره او تجاهله، ربما يقنع البعض، الا ان ذلك ربما لا ينفى عنه تهمة الانتماء للنظام السابق.
واضافت ان الحديث عن الحرية والديمقراطية وتحقيق العدل الاجتماعى هو حديث عام لكل المرشحين.
واكدت الصحيفة ان جماعة الاخوان المسلمين  التى رشحت الرجل الثانى بها "خيرت الشاطر" لخوض

السباق الرئاسى تنتقد "سليمان" علانية، وتعتبره اعادة انتاج للنظام القديم.
كما حذرت الجماعة من اى محاولة لتزوير الانتخابات ستفجر الشارع من جديد . ووصف "الشاطر" ترشيح "سليمان" بأنه محاولة لسرقة الثورة والانقلاب عليها، ووصفت الصحيفة المواجهة بين "الشاطر" و"سليمان" بأنها مثل المواجهة التى كانت بين الاخوان و"مبارك".
وقالت الصحيفة ان "سليمان" الذى خدم كرئيس لجهاز المخابرات المصرى قرابة 20 عاما، كان جزْءا رئيسيا من نظام "مبارك"، الذى لطخت سمعته بالفساد والقمع وانتهاكات حقوق الانسان، ومثله مثل "مبارك"، دخل "سليمان" فى عداوات مع الاسلاميين، وظل طوال خدمته قريبا من امريكا واسرائيل ودول الخليج الحليفة لامريكا وعلى رأسها
السعودية، بينما كان معاديا لايران.
واوضحت ان "سليمان" يحاول تصوير نفسه على انه كان معارضا للعديد من السياسات والقوانين فى عهد "مبارك"، وانه كان ضد تزوير الانتخابات البرلمانية التى جرت فى 2010. وتساءلت الصحيفة عما قاله "سليمان" من انه تلقى تهديدات بالقتل من عناصر من الاخوان المسلمين وغيرها من الجماعات الاسلامية  منذ الاعلان عن ترشحه للانتخابات، وان هؤلاء الذين يعتقدون ان تلك التهديدات ستجعله يغير رأيه ويتخلى عن الترشح للانتخابات انما يخدعون انفسهم.
وقالت الصحيفة ان "سليمان" اكد انه لن يطلق سراح "مبارك" او ايا من مساعدية اذا فاز فى الانتخابات . وختمت الصحيفة انه رغم دوره المحورى فى النظام السابق، وحضوع اكثر من 40 من القيادات السابقة للمحاكمة بتهم مختلفة حاليا، الا ان "سليمان" ظل حتى الان بعيدا عن الاتهام  . ولفتت الصحيفة الى العلاقة التى تربط  "سليمان"  بجنرالات المجلس العسكرى الحاكم حاليا التسعة عشر ، بحكم المهنة كضابط سابق فى القوات المسلحة.