رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فايننشال تايمز:

"بشير" الصندوق الأسود لاستعادة الأموال الليبية

صحف أجنبية

الاثنين, 09 أبريل 2012 12:54
 بشير الصندوق الأسود لاستعادة الأموال الليبيةمساعد القذافى بشير صالح بشير
لندن - أ ش أ :

ذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية النقاب عن أن مساعد القذافى بشير صالح بشير الذي كان يقوم بدور الوسيط في الصفقات التي كان يعقدها القذافي مع دول افريقيا وفرنسا، يعد بمثابة الصندوق الاسود، حيث أنه فى جعبته العديد من الأسرار التى من شأنها المساعدة فى إعادة الأموال الليبية مرة أخرى .

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن صالح بشير الذي اختفى عقب اندلاع الثورة الليبية وانهيار نظام القذافى يقول البعض أنه فى أفريقيا فيما يقول أخرون انه يتخذ من العاصمة الفرنسية باريس مخبأ له حيث يتمتع بحماية الحلفاء الفرنسيين .
ورأت الصحيفة، أن العثور على مساعد القذافى الذي

كان الشخص الوحيد المسئول عن الاستثمارات الليبية في الخارج ، قد يكون المفتاح الرئيسى من أجل استعادة الأموال الليبية المهربة من الخارج والتي قدرها المسئولون في ليبيا بنحو 7 مليار دولار ، فضلا عن مساعدته فى الاجابة عن العديد من الاسئلة التى قد تكشف حقيقة علاقة النظام الليبي السابق وفرنسا.
وأشارت الصحيفة إلى أن صالح بشير انفق عائدات أموال النفط الليبي بناء على طلب من عائلة القذافي ، فى شراء الفنادق والموارد المعدنية والأسهم في كبرى الشركات ، حيث نال ثقة
عائلة القذافى وعزز نفوذه ليصبح أحد كبار المستثمرين في أفريقيا .
وتابعت الصحيفة البريطانية، أن صالح البشير الذي كان بجوار القذافي طوال فترة حكمه ، هو الصندوق الأسود للثروة التى حققها القذافي وعائلته من خلال الاستثمارات النفطية التي كان معظمها في أفريقيا وجنوب الصحراء الكبرى ، والتى لم تخضع حساباتها وللتدقيق وكانت فى حالة فوضى .
ومن جانبه، صرح وزير الخارجية الفرنسى آلان جوبيه للفاينانشيال تايمز بأن البشير " من المحتمل أن يكون في فرنسا ، غير أنه أكد أن الخارجية الفرنسية ليست على علاقة به على الاطلاق .
وكانت وسائل الاعلام الليبية قد أفادت فى أعقاب اندلاع الثورة الليبية وانهيار نظام القذافى بأن صالح البشير قد اختفى من البلاد وذلك بعد ان كان معتقلا من قبل الثوار فى جبال مدينة زنتان الليبية .