رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان:

انتخابات الرئاسة اختبار للربيع العربى

صحف أجنبية

الثلاثاء, 03 أبريل 2012 08:24
انتخابات الرئاسة اختبار للربيع العربى
كتب - عبدالله محمد

اعتبرت صحيفة "جارديان" البريطانية أن الانتخابات الرئاسية في مصر تشكل اختبارا حاسما لاتجاه الربيع العربي في مصر والشرق الأوسط بكامله، لأنه نظرا لحجم مصر وأهميتها فإن السباق الرئاسي سيكون له صدى على نطاق أوسع بكثير من انتخابات ديسمبر في تونس، والتي شهدت فوزا ساحقا للإسلاميين.

وقالت الصحيفة إن مصر المضطربة في مرحلة ما بعد الثورة تشهد هزات جديدة بعد دفع الاخوان بمرشح لانتخابات الرئاسة التي ستكون اختبارا حاسما لاتجاه الربيع العربي في أكبر دولة بالمنطقة،موضحة ان خيرت الشاطر قفز إلى دائرة الضوء في خطوة مفاجئة، يعتبرها البعض رد فعل على مناورات الجيش الذي أطاح بحسني مبارك، ولكنه لا يزال يحكم البلاد وشائعات أن رئيس

مخابرات مبارك عمر سليمان على وشك أن يعلن ترشيحه لمنصب الرئاسة.
وأضافت نظرا لحجم مصر وأهميتها يمكن للسباق الرئاسي في مايو ويونيو أن يكون حدثا على نطاق أوسع بكثير من انتخابات ديسمبر الماضي في تونس، والتي شهدت فوزا ساحقا لمرشح إسلامي، فجماعة الإخوان تهيمن على البرلمان واللجنة التأسيسية لصياغة الدستور الجديد، وإذا تمكنت من الفوز بمنصب الرئاسة فإنها ستقف وحدها في مواجهة الجيش وستتحمل المسئولية الكاملة عن كل ما حدث في الاقتصاد المصري، والسياسة والمجتمع.
وتابعت إنه فيما يتهم الليبراليون الإخوان بمحاولة تقليد مبارك لإقامة ديكتاتورية الحزب الواحد، لكن ينقسم
الرأي حول دوافعه، فبعض المصريين يقولون إن السبب في قرار جماعة الإخوان هو تدهور العلاقات بصورة حادة مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة والذي رفض مطالب الجماعة الحكومة الجنزوري.
وآخرون يرون ترشيح الشاطر هو نتاج "اتفاق استراتيجي" بين الجيش والجماعة، ورغبتها في هزيمة المرشح الشعبي "حازم أبو إسماعيل" وعبد المنعم أبو الفتوح، عضو الجماعة المنشق، بجانب انتشار تكهنات بأن المجلس العسكري  قرر دعم عمر سليمان أو البعض الآخر قد يدعم عمرو موسى، وزير الخارجية السابق والامين العام للجامعة العربية.
وأوضحت الصحيفة إن المقياس لمدى التغيرات الناجمة عن الربيع العربي أن الحكومات الغربية التي دعمت مبارك - علنا على الأقل – تخشى هيمنة الإسلاميين على الحياة السياسية المصرية، وقالت كلينتون حول ترشيح الشاطر،:"نحن نأمل أن يحصل الشعب المصري  على ما احتج عليه في ميدان التحرير، وهذا هو اكتمال الديمقراطية التعددية المفتوحة التي تحترم حقوق كل المصريين".