رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تليجراف: أمريكا لن تتخلى عن "البلطجة" مع إيران

صحف أجنبية

الاثنين, 12 مارس 2012 08:59
تليجراف: أمريكا لن تتخلى عن البلطجة مع إيرانالرئيس الإيراني "محمود أحمدي نجاد"
كتبت-أماني زهران:

رأت صحيفة (تليجراف) البريطانية أن الولايات المتحدة لن تتخلى عن استخدام لهجة البلطجة في تعاملها مع إيران.

ودللت الصحيفة على ذلك بما أكدته الولايات المتحدة، على وجه الخصوص، على ما قاله الرئيس الإيراني "محمود أحمدي نجاد" الموجه للدول الغربية فيما يتعلق بأن "كل الخيارات مطروحة على الطاولة أمام السلطات الإيرانية"، مؤكدة أن ذلك إشارة إلى احتمالية توجيه ضربات عسكرية ضد المنشآت النووية الإيرانية.
وحذر الرئيس الأمريكي "باراك أوباما"، من أسلوب "التهديد" في الحديث عن حرب محتملة مع ايران، قائلاً أنه لا يزال هناك نافذة دبلوماسية

يمكن اتباعها مع إيران.
وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التهديدات جاءت في سياق التصريحات التي ألقاها "نجاد" أمس في خطاب تليفزيونى في مدينة "كرج" غربي العاصمة طهران ووجهها للدول الغربية، مؤكدا أن العقوبات التي فُرضت على البرنامج النووي بطهران ليس لها أي تأثير سوى "تأثير نفسي".

والجدير بالذكر أن خطاب نجاد في إيران تزامن مع محاولة القوى الكبرى في العالم وهي البلدان الخمسة الأعضاء الدائمين فى مجلس أمن الأمم المتحدة و ألمانيا،

والتى تستعد لاحياء المحادثات المتوقفة مع إيران وسط توترات عالية بسبب أنشطة طهران النووية.
ونقلت الصحيفة عن نجاد خطابه الموجه للولايات المتحدة وحلفائها من دول الاتحاد الأوروبي "يجب أن تتحدثوا بأدب، و أن تعترفوا بحقوق الأمم الأخرى، و أن تتعاونوا معهم بدلاً من استخدام اسلوب البلطجة والاعتماد على التحذير من الأسلحة والقنابل والكشف عن انيابكم فقط في المحادثات".
وأضاف نجاد في خطابه قائلاً: "والله على ما أقول شهيد، أن الأمة الإيرانية لن تعطي اهتماماً لقنابلكم وسفنكم الحربية وطائراتكم"، واستنكر نجاد بلهجة شديدة من الدول الغربية قائلاً: "إنهم يقولون أن كل الخيارات مطروحة أمامكم على الطاولة وفي حال عدم استخدامها فستفسد، حسنا، دع تلك الخيارات تفسد، كما أنهم سيفسدون أنفسهم".