رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فوكس نيوز: السلفيون ينتقمون من مبارك بساويرس

صحف أجنبية

الأحد, 04 مارس 2012 13:25
فوكس نيوز: السلفيون ينتقمون من مبارك بساويرسنجيب ساويرس
كتبت-أماني زهران:

أشارت مجلة (فوكس نيوز) الأمريكية إلى أن الدعاوى التي أقامها المحامون السلفيون ضد رجل الأعمال "نجيب ساويرس"، بتهمة ازدراء الأديان جاءت كانتقام من الرئيس مبارك عن سوء المعاملة والتعذيب والسجن طوال الثلاثة عقود الماضية، مؤكدة أن ساويرس يمثل الهدف المُفضل سياسيا للسلفيين كمحاولة منهم لتعويض قوتهم المفقودة.

وأشارت المجلة إلى أن المحكمة المصرية رفضت الدعوى القضائية الثانية يوم السبت التي رفعها الإسلاميون المحافظون ضد ساويرس لما نشره على موقع "تويتر" من رسوم مسيئة للإسلام تضمن صورا كارتونية لميكي ماوس وله لحية وميني ترتدي النقاب.
ورأت المجلة أن الجهود المبذولة من جانب المحامين السلفيين بدأت تتصاعد في مثل هذه القضايا في الأشهر الأخيرة ضد كل من

تراه يعمل على توجيه الإساءات المختلفة للإسلام، مؤكدة أن مثل هذه القضايا تسلط الضوء على الإحساس الوليد بالانتقام لسيطرة أتباع التيار السلفي المحافظ منذ الإطاحة بالرئيس الاستبدادي السابق حسني مبارك في العام الماضي، على حد تعبيرها.
وقالت المجلة إن انشغال المحامين السلفيين بقضايا التكفير أثار القلق بين جماعات حقوق الإنسان والليبراليين الذين يشعرون بالقلق من التهديدات الموجهة إلى حرية التعبير.
وقال "إسحاق إبراهيم"، الباحث في الحقوق الدينية في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، إن قوانين البلاد في قضايا التكفير غامضة الصياغة وتسمح لأي شخص لا يتفق مع معتقدات شخص
على اللجوء إلى المحاكم لمقاضاة هذا الشخص.
وأضاف إبراهيم أن المحامين الإسلاميين واصلوا رفع مثل هذه الدعاوى على مر السنين فترة حكم مبارك، ولكن زادت هذه الممارسات منذ الإطاحة بالرئيس السابق.
ولفتت المجلة إلى الحكم الذي صدر منذ فترة ضد "نصر حامد أبو زيد" بطلاق زوجته المسلمة لما ورد في كتاباته والتي جعلته مرتدا عن الإسلام، فيما رفض الزوجان القرار وهربا خارج مصر خوفا من التعرض لأي هجوم.
وأضافت المجلة أن حالة غضب أثيرت بين المثقفين العرب على هذه الحادثة والتي اعتبروها اعتداء على حرية التعبير، وكان أبو زيد قد استأنف في وقت لاحق الحكم وسقط الحكم، لكنه قضى معظم سنوات حياته الباقية في الخارج.
ودللت المجلة على حالة سيطرة التيار السلفى المحافظ وأفكاره في مصر بالحكم الذي صدر في الشهر الماضي بالحبس لمدة 3 شهور للمثل الكوميدي "عادل إمام" بتهمة الإساءة إلى الإسلام في أفلامه.