رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تايم: أمريكا تخضع للسيادة المصرية

صحف أجنبية

الأربعاء, 22 فبراير 2012 11:41
تايم: أمريكا تخضع للسيادة المصريةالسيناتور الأمريكي جون ماكين
كتب - حمزة صلاح:

سلطت مجلة (تايم) الأمريكية الضوء على استخدام السيناتور الأمريكي "جون ماكين" والمعروف عنه الصرامة والنبرة الحادة، كلمات هادئة ولطيفة بشأن حملة منظمات المجتمع المدني في مصر أثناء زيارته إلى القاهرة مؤخرًا، وهو ما وصفته بأن الولايات المتحدة الأمريكية تخضغ للسلطة المصرية وتتراجع أمام سيادتها.

وأوضحت المجلة أن "ماكين" الذي اتخذ كلمات متشددة بشأن الوضع في سوريا، كانت لهجته أكثر ميلا إلى المصالحة مع مصر أثناء زيارته إلى القاهرة أول أمس، لحل أزمة التوتر في العلاقات بين الولايات المتحدة وبين مصر على غرار احتجاز السلطات المصرية 19 أمريكيًا

بتهمة العمل في منظمات غير حكومية تحصل على تمويل أجنبي غير معلن وتنفذ برامج غير مشروعة على الأراضي المصرية.
وأشارت المجلة إلى تصريحات "ماكين" في مؤتمر صحفي بالقاهرة: "إن الطريقة التي نعالج بها القضية مع مصر تعبر عن بعض التفاؤل المشوب بالحذر بأننا سوف نحسم هذه المشكلة قريبا". وأضاف: "لا نعتقد أن منظمات المجتمع المدني الأمريكية العاملة في القاهرة تساعد على تصعيب الوضع في مصر بالشكل الذي يجعل مواطنين أمريكيين يواجهون تهديدات بالتحقيق
الجنائي". وتابع "ماكين": "إننا لا نصدر تهديدات إلى مصر، ولكننا نعمل سويا لحل الأزمة".
وتشير لهجة "ماكين" الناعمة والأكثر مرونة من أي وقت مضى إلى استراتيجية التراجع للوراء في الخطاب الأمريكي، على الأقل على أرض مصر، برغم استمرار المسئولين المصريين في تكثيف حدة الخطاب من جانبهم، أو قد تشير إلى انتصار أولي لمصر في التحدي الأمريكي بقطع المساعدات إلى القاهرة البالغة نحو 1.3 مليار دولار أمريكي سنويا، حيث لم تصدر مصر قرارات من شأنها وقف التحقيق جنائيا للأمريكيين في القاهرة، وذلك إما لأن المسئولين المصريين يتصورون بأن واشنطن تخادعهم وتتحايل عليهم لوقف محاكمة الأمريكيين وإنها لن تقطع عنهم المساعدات وإما ببساطة لأن تلك المساعدات ليست بهذه الأهمية، على حد قول المجلة.