رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يديعوت: هبوط حاد فى مفاوضات مصر وأمريكا

صحف أجنبية

الأحد, 12 فبراير 2012 14:41
يديعوت: هبوط حاد فى مفاوضات مصر وأمريكاالمشير حسين طنطاوى
كتبت - أمانى زهران:

على خلفية التوترات في العلاقات المصرية الأمريكية بعد مداهمة المنظمات غير الحكومية ومن بعدها منع الموظفين الأجانب من السفر وتوجيه الاتهامات لهم، رأت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الإسرائيلية أن عملية القبض على الطالب الأمريكي في ذكرى سقوط حسنى مبارك أصاب المفاوضات المصرية الأمريكية بهبوط حاد.

وأكدت الصحيفة أن مصر تعيش مرحلة غموض سياسي وسط توتر غير مسبوق في علاقتها بواشنطن وهذا ما أكدته نتيجة المناقشات بين "مارتن ديمبسي"، رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، مع  المشير حسين طنطاوي، على خلفية الحملة المصرية على الجماعات المؤيدة للديمقراطية.
واستنكرت الصحيفة إصرار السلطات المصرية على إلقاء التهم على الأجانب بإثارة المشاكل والفتن في البلاد مؤكدة أن الشرطة قامت باعتقال الصحفي الاسترالي والطالب الأمريكي بتهمة تحريض المواطنين ومحاولة رشوتهم للانضمام إلى الإضراب العام والضغط على الحكام لنقل السلطة إلى الحكم المدني في الذكرى السنوية الأولى لرحيل مبارك.
وتعجبت الصحيفة من استمرار المجلس العسكري في حملة اعتقالات الأجانب خاصة الأمريكيين في ظل تصاعد التحذيرات من أوباما والكونجرس الأمريكي بقطع المعونة السنوية التي يقدماها لمصر والتي تصل قيمتها إلى

1,5 مليار دولار.
ووصفت الصحيفة البيان الذي خرج به المجلس العسكري مساء يوم الجمعة على أنه يمثل تحديا ليس فقط للمعارضة المصرية، الناقمة من استمرار المجلس العسكري في الحكم وتمسكه بعدم تسليم السلطة لحكم مدني، إلا أنه يمثل تحديا واضحا للأمريكيين، وذلك بإصراره على أن البلاد تواجه تهديدات كبيرة.
واستشهدت الصحيفة بقول المجلس في البيان "إننا نواجه المؤامرات التي تُحاك ضد الوطن والتي تهدف إلى تقويض مؤسسات الدولة المصرية والتي تهدف إلى إسقاط الدولة نفسها بحيث تسود الفوضى وينتشر الدمار". 
ورأت الصحيفة أن المجلس العسكري استخدم حملة اعتقالات الأجانب لتعزيز موقفه والتأكيد على أن الإضراب العام الذي طالبت به المعارضات والاحتجاجات الأخرى التي تشهدها البلاد من عمل أيادٍ أجنبية.