رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز:الإخوان احتفلوا أمس بأنفسهم

صحف أجنبية

الخميس, 26 يناير 2012 13:05
ن.تايمز:الإخوان احتفلوا أمس بأنفسهم
كتبت- عزة إبراهيم:

كتبت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية في مقالتها اليوم تعليقا على خروج المصريين إلى ميدان التحرير أمس في الذكرى الأولى لثورة 25 يناير، تقول: إنه من الواضح جليا أن الإخوان المسلمين خرجوا للاحتفال بأنفسهم وما حصدوه من مكاسب، وليس من أجل استمرار الثورة كما يطالب غيرهم من الأحزاب والحركات، كما لم يخرجوا حتى للاحتفال بالثورة في حد ذاتها.

وأشارت إلى حالة الانقسام الواضحة داخل الميدان واختلاف أهداف حشود المتظاهرين باختلاف المنصات، مضيفة أن الإخوان الأكثر فوزا على الصعيد السياسي كانوا ايضا من أبرز الحركات

أمس احتفالا بالأرباح غير المسبوقة التي اكتسبوها.
ولفتت إلى اختفاء الإخوان المسلمين من الميدان على مدى شهور مضت أثناء انشغالهم بالمعركة الانتخابية، وحتى يتفادوا الصدام مع الليبراليين والغرب، أما أمس فقد ظهروا بلا خجل، في ظل انتصارهم المدوي.
وأضافت:"إن زعماء الإخوان المسلمين والذين أصبحوا الآن زعماء بالبرلمان، يؤيدون الجدول الزمني العسكري لتسليم السلطة إلى رئيس منتخب بحلول نهاية يونيو القادم، ولا يجدون فائدة في مطالب الثوار بالتسليم الفوري للسلطة.
كما أعلنوا في الأيام الأخيرة أنهم سيخرجون إلى الميدان للاحتفال والفخر بالثورة، بالرغم من أن الكثيرين منهم داخل الميدان أكدوا انهم جاءوا لضمان سلمية وإيجابية الثورة، لتحقيق المخطط الذي يدعمونه بشدة بالتوافق مع المجلس العسكري.
وقالت الصحيفة: "بدأ أعضاء جماعة الاخوان المسلمين يتوافدون إلى ميدان التحرير ليلة الثلاثاء لإقامة منصاتهم العملاقة، وقاموا بتفتيش زوار الميدان بطريقة مهذبة، وقبل منتصف الليل كان عشرات الآلاف يملأون الساحة، حاملين شعارات وأعلام الإخوان، ويرتدون قبعاتهم الخضراء.
كما توافد السلفيون خصوم الإخوان السياسيين إلى الميدان منذ ليلة الثلاثاء أيضا، بزيهم وهيئتهم المعهودة، ولكن مع تواجد نسائي قليل جدا.
وأوضحت الصحيفة أن الإخوان المسلمين يواجهون اتهامات بالتواطؤ مع المجلس العسكري على حساب مطالب الثورة، بهدف تحقيق مكاسب سياسية.