رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز:البنتاجون يلجأ للألغام والحرب الالكترونية لحماية الجيش

صحف أجنبية

الثلاثاء, 10 يناير 2012 09:39
نيويورك - أ ش أ

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية اليوم الثلاثاء ان إدارة الرئيس الامريكي باراك أوباما تنتهج في الوقت الحالي سياسة عسكرية جديدة تستهدف التركيز على استخدام أسلحة غير مكلفة مثل الالغام، وكذلك الهجمات الالكترونية التي تهدف الى عدم هزيمة الجيش الامريكي على أرض المعركة وابقائه على مسافة بعيدة خلال المواجهات ، وذلك بسبب التهديدات المتزايدة.

وأشارت الصحيفة الامريكية  الى توقع أوباما وفريق الامن القومي بأن

التحديات الامنية خلال العقد القادم ستكون مرهونة بهذا التهديد الذي تم تعريفه مؤخرا بالارهاب والتمرد.

ولفتت الصحيفة الى أن خطط الحرب الحديثة قد تغرق في مستنقع الدفاعات الجوية والالغام والصواريخ والتشويش الالكتروني والهجمات عبر شبكة الانترنت، والتي تحط من قدر التميز للولايات المتحدة الامريكية في مجال التكنولوجيا والمعدات.
وأشارت الصحيفة الى أن أعداء محتملين

لواشنطن استخلصوا هذا الدرس من خلال تراجع الدعم العام الامريكي للحرب في العراق وأفغانستان لاستخدام العربات المدرعة التي تكلف الواحدة منها ملايين الدولارات فى الوقت الذى يمكن فيه تدمير هذه العربات وقتل جنودها عن طريق قنابل بدائية لا تكلف سوى بضع مئات من الدولارات.

وأضافت الصحيفة أن الصين وإيران تم تعريفهما على أنهما بلدان يقودان هذه العملية لمواجهة القوة العسكرية الامريكية ، وذلك وفقا لوثيقة استراتيجية جديدة حذرت من ان هذه الاجراءات الرخيصة نسبيا تصل سريعا الى الجماعات الارهابية ورجال حرب العصابات.