رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هاآرتس: الدولتان الحل الأمثل لمشكلة الشرق الأوسط

صحف أجنبية

الثلاثاء, 10 يناير 2012 08:53
كتب- عبدالله محمد

أكدت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية إن حل الدولتين هو الحل الوحيد والواقعي للمشكلة القائمة في المنطقة بين الإسرائيليين والفلسطينيين، فكلا الطرفين يعرفان أنه الحل الوحيد والعادل، وغيره من الحلول لن تؤدي إلى السلام.

وقالت الصحيفة إن تقسيم البلاد بين الإسرائيليين والفلسطينيين هو الحل الوحيد الواقعي وكل حل آخر يوجب الاعتداء على حق طرف من الطرفين، ومن بين مجمل اقتراحات حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني يبرز في المدة الأخيرة بعدم تعلقه بالواقع، اقتراح تأسيس دولة ثنائية القومية بدل

تقسيم البلاد، ومنطقه يعادل محاولة أن يُدخل في سرير واحد زوجان لم ينجحا في الاتفاق على الحدود بين سريريهما المنفردين.
وأضافت إن هذا الاقتراح يصدر عن اليائسين من السلام من أنصار "دولة لكل المواطنين" وبخاصة أولئك الذين يريدون "وراثة البلاد". فهؤلاء على ثقة بأن الاحتكاك سيشعل النار قبل أن يحتاجوا إلى تقاسم كعكة السلطة مع الفلسطينيين أو البحث عن طرق أخرى لإبعادهم.
وتساءلت الصحيفة ماذا سيحدث إذا لم يتحقق هذا الهذيان؟ ألن تُشعل النار؟ ما الذي يفكر فيه المتنبئون بـ "إسراطين" فيما يتعلق بمسألة اللاجئين؟ هل يستطيعون أن يمنعوا فلسطينيا من الحق في الهجرة الممنوح لكل يهودي؟ وهل تستطيع الهجرة أن تعادل العودة؟ بإزاء خيار التقسيم، يترك وجود أكثرية عربية في إسرائيل في أيدي اليهود عدم المساواة فقط باعتباره مبدأ مساويا وقوة تعريف سياسية واجتماعية وثقافية للدولة، إذا كانوا راغبين في إبقائها دولة الشعب اليهودي، وإن عدم المساواة الموجود اليوم في الضفة الغربية لن يكون ممكنا في دولة ثنائية القومية مستقرة، وهكذا فإن المساواة المقتضاة ستكون نهاية الفكرة الصهيونية.