رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.بوست تترقب شهادة "الرجل الثانى" عنان

صحف أجنبية

الأربعاء, 28 ديسمبر 2011 11:14
كتبت-أماني زهران:

أشارت صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية إلى أنها في انتظار اللواء "سامي حافظ عنان", المسئول الثاني في المجلس العسكري, للإدلاء بشهادته امام هيئة القضاء في القضايا المتهم فيها الرئيس المخلوع حسني مبارك, في صدي أجواء تشير إلى عدم إمكانية حضوره.

وأكدت الصحيفة أنه تم إدراج اسم "عنان" ضمن القائمة التي قدمتها النيابة العامة وهيئة الدفاع عن مبارك للإدلاء بشهادتهم مرة أخرى في استئناف محاكمة مبارك بعد انقطاع ثلاثة أشهر.
وأضافت الصحيفة أن هذه الشهادة جاءت في ظل الاتهامات الموجهة للرئيس المخلوع مبارك بإصدار الأوامر بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين

أثناء الثورة مما أدي إلى مقتل ما يقرب من 840 متظاهرا, مما اضطره إلى التنحي يوم 11 فبراير.
وأوضحت الصحيفة أن الاتهامات الموجهة لمبارك يمكن على أثرها أن يواجه عقوبة الإعدام اذا أدين لكن حتى الآن معظم الشهادات، بما في ذلك من ضباط الشرطة، نفت أن الرئيس السابق أعطى أي أوامر بإطلاق النار على المتظاهرين.
وأشارت الصحيفة إلى أن محاكمة مبارك بدأت في أغسطس الماضي وسط أجواء من الضجة  وعدم الاستقرار داخل قاعة المحكمة,
بعد أن ظهر مبارك داخل قفص الاتهام ملقى على السرير ويظهر عليه علامات المرض.
وأضافت الصحيفة أن هيئة القضاء أصدرت أوامرها بالتعتيم الإعلامي وحظر تناول أي معلومات على ما يجري داخل قاعة المحكمة في الجلسة الثانية التي عقدت في سبتمبر الماضي، خاصة أنها شهدت إدلاء المشير حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة, بشهادته أمام هيئة المحكمة, والذي كان وزيرا للدفاع أثناء فترة حكم مبارك, يمكن أن يحسم الأمر ما إذا كان مبارك قد أمر باستخدام القوة ضد المتظاهرين أم لا.
يذكر أن حبيب العادلي, وزير الداخلية الاسبق, وستة من كبار مسئولي الأمن تم توجيه نفس الاتهامات لهم بقتل المتظاهرين, فضلا عن أن كلا من جمال وعلاء, نجلي مبارك, متهمان في قضايا فساد.