رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تايم: المصريون يريدون البرلمان بديلا للجيش

صحف أجنبية

الأربعاء, 30 نوفمبر 2011 12:13
كتب – سامح رأفت:

قالت مجلة (تايم) البريطانية إن تغاضى المصريين عن بعض المخالفات فى الانتخابات البرلمانية الجارية جاء لرغبة الشارع المصري فى وجود مؤسسة وطنية أو سلطة شرعية تمثلهم لتكون بديلا عن المجلس العسكري.

وأكدت المجلة أن هذه المخالفات بسيطة ولن تعرقل سير العملية الانتخابية التى أنهت مراحلها الأولى.
ولفتت المجلة إلى أن مجلس الشعب الذى يتم انتخاب أعضائه الآن سيعمل على تقويض احتكار المجلس العسكري للحكم وستضعف شرعيته الكبية التى حصل عليها

بعد الثورة.
وأشارت تايم إلى تصريحات الجيش التى وعد فيها بتسليم السلطة إلى هيئة مدنية منتخبة لافتة إلى مجلس الشعب الذى سيمثل هذه الهيئة.
وأوضحت المجلة أن الانتخابات البرلمانية الحالية ستكون اختبارا للشعب المصري خاصة أن هذه الانتخابات لن تتم على مرحلة واحدة ولكنها ستكون على مدار ستة أسابيع مشيرة إلى أنها ستكون اختبارا حقيقيا لصبر المصريين ولقدرة القوى
السياسية على التجمع حول القيم المشتركة.
وعن رفض الجيش مطالب المتظاهرين فى ميدان التحرير بتنحيه عن الحكم لمجلس رئاسي مدني قالت المجلة: لا يستطيع أحد الوقوف فى وجه متظاهري التحرير وعلى الجيش أن ينظر إلى مبارك وأحمد شفيق وعصام شرف.
وأكدت "تايم" انه على الرغم من مجىء عصام شرف من ميدان التحرير وإعطائه شرعية التحرير بعدما احتفلت به الجماهير لم يمنح السلطة فى تشكيل حكومته أو تبنى سياسات معينة.
وقالت المجلة إن الشعب المصري تحرر من خوفه من الحكام وأصبح يملك الإرادة لمواجهة الحاكم إذا ما فشل فى تحقيق مطالب الشعب.