رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هاآرتس: أخطأنا بتجاهلنا الشعوب ودعمنا للطغاة

صحف أجنبية

الأربعاء, 30 نوفمبر 2011 11:40
كتبت - أسماء مصطفي:

نشرت صحيفة (هاآرتس) الإسرائيلية مقالا للكاتب الاسرائيلى تسفى باريل والذي أكد فيه أن بلاده أخطأت عندما تجاهلت علاقاتها مع المسلمين فى مصر والأردن وفلسطين مكتفية بالتواصل مع الطغاة الذين يحكمون هذه البلاد، ظنا منها أن ذلك قد يجبر الشعوب على حب اسرائيل، مما جعل السلام مع مصر والأردن باردا.

وأضاف الكاتب أنه كعادة اسرائيل تبدأ الآن فى التحضير لعدم وجود الشريك المصرى بل الى مواجهة نظام اسلامى متطرف معادٍ للسامية لأنهم

لا يعرفون أن مداعبتهم لمبارك هى التى حطمت السلام وجعلته بارداً وليس النظام الاسلامى كما يدعون.
وأضاف أن إسرائيل مستمرة في خطأها الآن حيث باتت تتعامل مع نتائج الواقع العربي الذي أسفر عن وصول الإسلاميين للسلطة، دون أن تكترث بنمط حياة العرب وطبيعة شخصيتهم، وظروفهم التي مكنت الإسلاميين من الحكم.
وأشار إلى أنه فى فترة حكم الملك حسين وحسني مبارك
لا يمكننا أبدا اتهام الاسلام بتجميد السلام.
وأشار إلى التجنب التام من قبل المثقفين واليساريين فى هذه الدول الاتصال بإسرائيل على اعتبار أنها بلد احتلال منهم علاء الأسوانى كاتب رواية يعقوبيان والأديب صنع الله ابراهيم الذى رفض استلام الجائزة من وزير الثقافة المصرى على اعتبار أنه جزء من نظام فاسد يقيم علاقات مع اسرائيل .
وأكد أن العديد من المثقفين والمخرجين فى مصر والأردن قاطعوا التواصل مع اسرائيل ليس لأنهم متدينون، فهم فى الغالب ليبراليون، إنما لأنهم ينظرون لإسرائيل على انها قوة احتلال ويكرهون سياسة إسرائيل فى القدس المحتلة وطريقة تعاملها مع الفلسطينيين.