رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان:الانتخابات انتفاضة ثانية للمصريين

صحف أجنبية

الثلاثاء, 29 نوفمبر 2011 07:37
كتب -عبدالله محمد

ذكرت صحيفة "الجارديان" البريطانية اليوم الثلاثاء ان الناخبين المصريين تحدوا الخوف من العنف وخرجوا للانتخاب باعداد غفيرة غير مسبوقة، من دون انباء عن وقوع احداث امنية، في اول اقتراع حر منذ اكثر من ثمانين عاما.

وقالت الصحيفة ان المصريين خرجوا بتلك الاعداد الكبيرة في مواجهة تحديات حول احتمال وقوع اعمال عنف، ومخاوف من فوضى تلت خروج مصر من ثلاثة عقود من الدكتاتورية.ووصفت الاقبال القياسي على لجان الانتخابات بأنها "انتفاضة جديدة للمصرين".
وتابعت إن تدافع المصريين على المشاركة في الانتخابات البرلمانية

بكثافة ألقى بظلاله على ميدان التحرير، حيث أصبح الميدان الذي كان يعج بمئات الآلاف من المتظاهرين خاويا على عروشه إلا من بضع آلاف. مضيفة إنه رغم عدم وقوع أحداث عنف أو تجاوزات تذكر في اليوم الأول، فقد اشتكى عدد من المرشحين من بعض الخلل في الإجراءات، وقال بعضهم إنها تستغل لصالح مرشحي الإخوان المسلمين.
وأشارت الصحيفة إلى أن كثافة المشاركة في الانتخابات جعلت ميدان التحرير -الذي كان
محط أنظار العالم بسبب الاشتباكات التي اندلعت بين قوات الأمن والمتظاهرين الأسبوع الماضي- بدا شبه فارغ من المحتجين، في وقت شوهدت فيه طوابير طويلة في مقرات حكومية ومدراس تحولت إلى مراكز اقتراع في العاصمة.
وأشارت الصحيفة إلى أن طول الطوابير لم يمنع الكثير من المشاركة في هذا اليوم الذي وصف بالتاريخ، فقد أصر السواد الأعظم من الشعب المصري على استخدام حقه في تحديد من يمثله في برلمان الثورة، ونقلت الصحيفة إحدى الناخبات قولها وهي تقف في طابور يضم نحو 3000 امرأة :" جئت للتصويت لأنها فرصة لا يمكن تفويتها .. يمكن أن يستغرق الأمر أربع ساعات أو أكثر من ذلك.. ولكني سأنتظر".