رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إندبندنت: حزب الكنبة مع متظاهرى التحرير

صحف أجنبية

الاثنين, 28 نوفمبر 2011 13:07
كتب-سامح رأفت:

قالت صحيفة (إندبندنت) البريطانية إن المظاهرات التى خرجت تأييدا للمشير حسين طنطاوي فى ميدان العباسية قد تقود حزب الكنبة (الأغلبية الصامتة) إلى التخلى عن صمتها والتوجه إلى ميدان التحرير لمساندة المتظاهرين هناك والمطالبة برحيل المجلس العسكري عن الحكم.

وأشارت إلى أن المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة يسعى إلى عزل متظاهرى التحرير الذين يطالبون برحيله عن الانتخابات، مشيرة إلى تصريحات طنطاوى الذى أكد فيها عدم السماح لمثيري الشغب بالتدخل فى الانتخابات.
وعبرت الصحيفة عن تصميم شباب التحرير على مطالبهم بعدما

استمروا فى اعتصامهم مساء أمس فى ظل هطول الأمطار التى شهدتها البلاد، وقال أشرف عجلان أحد المعتصمين "كانت هناك أمطار أثناء الثورة لقد أصبح الأمر معتادا"، وهو ما جعل الصحيفة تؤكد أن المتظاهرين لن يتخلوا عن مطالبهم.
ونقلت الإندبندنت عن شادى الغزالى حرب عضو ائتلاف شباب الثورة قوله إن رسالتهم وصلت إلى المجلس العسكري ولن يتركوا ميدان التحرير حتى تتحقق مطالبهم، حتى في ظل إجراء الانتخابات.
وقالت الصحيفة إن طنطاوي ومساعديه تجاهلوا رسالة المتظاهرين، مستنكرة كيفية استقرار الأوضاع في مصر، بعد السلسة الأخيرة من أعمال العنف، حتى مع ظل إجراء انتخابات برلمانية، ومشبهة أحداث التحرير ورسائله المتكررة للمجلس العسكري، بأعمال العنف التى حدثت فى عهد عبدالناصر والتى نتج عنها حريق القاهرة، بعد حالة الغضب التي اجتاحت الشعب المصري في تلك الأجواء.
وطالب أحد الخبراء العسكريين بتوفير بديل كفء لقيادة المرحلة الانتقالية في حالة استجابة الجيش لمطالب المحتجين.
وكان عدد من القوى السياسية قد طالبوا بتشكيل حكومة إنقاذ وطنى بقيادة د.محمد البرادعى المرشح المحتمل للرئاسة الذى قبل المنصب حال عرضه عليه وقال إنه سيتخلى عن فكرة ترشحه للرئاسة، إذا كان رئيسا للحكومة بكافة الصلاحيات.