رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و.تايمز: بابا الفاتيكان لأفريقيا..لا تحرموا شعوبكم من الأمل

صحف أجنبية

الاثنين, 21 نوفمبر 2011 11:08
كتب-حمزة صلاح:

ذكرت صحيفة (واشنطن تايمز) الأمريكية أن البابا "بندكت السادس عشر" بابا الفاتيكان دعا قادة أفريقيا إلى وقف حرمان شعوبها من الأمل في مستقبل أفضل كما دعاهم وإلى أن يحكموا شعوبهم بمسئولية، وعدم تشويه حاضرهم، وأن يكونوا أكثر شجاعة في تبني مسئولياتهم.

وأشارت الصحيفة إلى أن تصريحات البابا جاءت خلال اجتماع له من النخبة الحاكمة في جمهورية بنين الأفريقية، البلد التي تُعد مثالا نادرا للديمقراطية الفعالة في المنطقة، وقد أدلى البابا بهذه التصريحات قبل ساعات من اعتزامه كشف النقاب عن دليل

الرعوية للقارة التي تحاول استخدام مذهب الكنيسة لمعالجة المشاكل الأفريقية.
وقال البابا بندكت في القصر الرئاسي في مدينة "كوتونو" العاصمة الاقتصادية في بنين وأكبر مدنها: "من مكاني هذا، أوجه نداء إلى جميع القيادات السياسية والاقتصادية للبلدان الأفريقية، لا تحرموا شعوبكم من الأمل، ولا تعزلوهم عن مستقبلهم من خلال تشويه حاضرهم، تبنّوا الشجاعة والنهج الأخلاقي لمسئولياتكم".
وأوضحت الصحيفة أن زيارة البابا بندكت إلى أفريقيا تكشف عن وثيقة من 87
صفحة يحدد دور الكنيسة في هذه القارة الفقيرة جدا التي ترجع أسباب تدميرها جزئيا إلى فساد قاداتهم، وأن جوهر الوثيقة يركز حول الكيفية التي يمكن بها استخدام مذهب الكنيسة مثل المبادئ والتكفير عن الذنب والمغفرة لمساعدة الناس على وضع حد لدوامة الانتقام.
وقال الأستاذ في جامعة هارفارد اللاهوتية "يعقوب أولوبونا"، إن البابا يسعى إلى ترقية وضع الكنيسة لتكون بمثابة الصوت الأخلاقي للقارة، حيث إن بعض الحكام الأكثر فسادا في القارة تابعين للكنيسة الكاثوليكية.
وأضاف: "من الممكن أن يرسل البابا رسالة إلى أفريقيا يدعو فيها المؤمنين وأعضاء الطائفة الكاثوليكية إلى أن يكونوا أكثر صدقا مع إيمانهم المسيحي، فما هو الغرض من حب الله وكره جارك؟".