رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لهذه الأسباب

ذى نيشن: أمريكا لا تستطيع ضرب إيران

صحف أجنبية

السبت, 12 نوفمبر 2011 15:05
كتب- سامح رأفت:

رأت مجلة (ذي نيشن) الأمريكية أن الأزمة الاقتصادية التي يمر بها الغرب بقيادة الولايات المتحدة هي السبب الحقيقي وراء عدم شن هجوم عسكري علي مواقع إيرانية نووية حتى الآن، وخاصة في ظل الشكوك الدولية والمخاوف الغربية من امتلاك إيران لسلاح نووي، فضلا عن التقرير الصادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي أقر بشروع إيران في تصنيع أسلحة نووية.

وقالت المجلة إن تصريحات وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا حول المخاطر غير المقصودة التي قد تعود علي الولايات المتحدة

جراء مهاجمة إيران سببها الحقيقي هو الأزمة الاقتصادية خاصة مع بدء انسحاب القوات الأمريكية من العراق وارتفاع أسعار النفط.
وأشارت المجلة إلي صفقة الأسلحة القطرية الأمريكية التي انتقدتها ايران معتبرة ان التسليح الأمريكي لقطر جاء لمحاربة إيران، إلا أن الصحيفة اعتبرت ان هذا التسليح جاء لضمان تصدير البترول القطري لأمريكا خاصة مع انسحاب القوات الأمريكية من العراق وتوقف الإمدادات العراقية من البترول.
كما حذر بانيتا من ردة فعل طهران على هذه الضربة العسكرية لافتا إلي الخطر الإيراني علي الجيش الأمريكي في المنطقة، فهناك قرابة 9000 جندٍ أمريكي في أفغانستان، ومن الوارد أن تنتقم منهم إيران من خلال علاقاتها الوثيقة بتنظيم القاعدة، لافتا إلى مجموعة من التفجيرات التي حدثت في العام 2009 في عدد من الدول الأوروبية والتي اتهم إيران بالوقوف خلفها، مشيرا الي أن إيران يمكنها تنفيذ هذه العمليات ضد أمريكا.
ولكن المجلة قالت إن الجمهورية الإسلامية لايمكنها القيام بكل هذه الأفعال مشيرة إلي أن إيران أصبحت علي مشارف تصنيع قنبلة نووية خلال سنوات قصيرة ولن يكون بمقدور العالم حينها إلا التعامل مع الواقع.