وثيقة:الجيش البريطانى يسرح الجنود الجرحى

صحف أجنبية

السبت, 12 نوفمبر 2011 10:49
كتبت - إنجي الخولي:

كشفت صحيفة "ديلي تليجراف" البريطانية اليوم السبت عن مذكرة مسربة تشير إلى أن الجيش البريطاني سيسرح الجنود الجرحى في إطار خطط لمضاعفة عدد المسرحين مع حلول أبريل 2015، مؤكدة ان الجيش يعتزم زيادة عدد الجنود الذين يتخلى عن خدماتهم أكثر مما كان معلنا عنه.

وذكرت الصحيفة أن المذكرة الداخلية التي أرسلت إلى كبار القادة العسكريين في أفغانستان تشير إلى أنه سيتم الاستغناء عن خدمات 2500 جندي مصاب، بينهم 350 فقدوا أطرافا وانه سيتم تسريح 16500 جندي مع حلول

أبريل عام 2015.

وأشارت المذكرة إلى أن الجنود الجرحى الذين خفضت درجاتهم بشكل مؤقت لن يكونوا في منأى وأنهم  معرضون للتسريح. وانه سيتم النظر في وضع الذين يشكون من إصابات خطيرة أو المرضى لدرجة تمنع إعادة نشرهم في أفغانستان.
وذكرت الصحيفة ان جنودا في الصفوف الأمامية بأفغانستان اطلعوا على المذكرة وغضبوا جدا من أنهم سيكونون عرضة للتسريح في حال إصابتهم، في الوقت الذي قتل فيه الجندي

رقم 385 منذ عام 2001.
ونقلت الصحيفة عن ضابط يخدم في أفغانستان قوله: "نحن نعرف الآن أننا لسنا في خطر الاصابة او التعرض لبتر اعضائنا فقط ولكننا نواجه خطر التسريح ايضا في حالة الإصابة ".
وقالت والدة الجندي لانس باركنسون ( 26 عاما) فقد ساقيه وعانى من تلف في الدماغ بعد انفجار قنبلة من طالبان في عام 2006 :"هذا يثبت أن العهد العسكري هو مجرد كلمات مريحة للسياسيين".
واوضحت الصحيفة أنه في الجولة الأولى من التسريح قبل نهاية العام ستم الاستغناء عن ألفي جندي، مضيفة انه مع حلول 10 يناير المقبل سيبلغ 12 ألف جندي انهم في خطر ويتم تسريح 2300 منهم.