ج.بوست: انفجار خط الغاز يكشف ضعف الحكومة

صحف أجنبية

الخميس, 10 نوفمبر 2011 06:11
كتب - عبدالله محمد:

اعتبرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أن الانفجار السادس الذي استهدف خط الغاز الذي ينقله لإسرائيل في سيناء منذ بداية العام الحالي، يدلل بشدة على مدى ضعف الحكومة المصرية والفوضى التي تضرب البلاد منذ الثورة التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

وقالت الصحيفة إن مصر أغلقت خط الأنابيب عقب الانفجار الذي قام به مجهولون، وأوضح بما لا يدع مجالا للشك أن مصر تعيش في فوضى لا يعلم

متى سوف تنتهي، خاصة أنها تؤثر بشدة على مصالح إسرائيل.

ونقلت الصحيفة عن مسئول أمني مصري قوله إن المهاجمين فجروا خط أنابيب الغاز بين مصر وإسرائيل والأردن في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس في شمالي سيناء باستخدام قنابل تم التحكم فيها عن بعد.

والانفجار، هو السادس من بداية هذا العام، والأول منذ استئناف الضخ

في 24 أكتوبر الماضي، ووقع بالقرب على بعد 30 كيلومترا غربي مدينة العريش.

وقال مصدر أمني إن الفحص الأولي أظهر أن القنابل وضعت تحت خط الأنابيب وفجرت عن بعد، وقال سكان في العريش إن النيران قوية جدا لدرجة أنه يمكنك مشاهدتها من قلب المدينة رغم بعد مكان الانفجار.

وكان خط الأنابيب هدفا لعدة هجمات منذ الإطاحة بالرئيس المصري حسني مبارك في فبراير الماضي، وقد وقعت مصر وإسرائيل صفقة لتصدير الغاز، إلا أنها لا تحظى بشعبية لدى الجمهور المصري والنقاد، بسبب بيع الغاز بأسعار مخفضة جدا لإسرائيل.