رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تليجراف تنتقد مقتل20سوريًا بعد قبول خطة السلام

صحف أجنبية

الخميس, 03 نوفمبر 2011 14:24
لندن - أ ش أ:

رصدت صحيفة (تليجراف) البريطانية الآراء بشأن قبول سوريا بشكل كلى لخطة السلام التى وضعتها الجامعة العربية بما فى ذلك الوقف الفورى لثمانية أشهر من العنف، وسحب الجيش من الشوارع، والإفراج عن السجناء ومراقبة دولية جديدة، منتقدة مقتل أكثر من 20 شخصا على يد قوات الأمن اليومين الماضيين بالرغم من قبول الدبلوماسيين الخطة العربية.

ونقلت الصحيفة عن لؤى صافى رئيس المكتب السياسى للمجلس الوطنى السورى قوله "إنه فى حال قيام سوريا بتنفيذ ما وعدت به سيكون هذا بالطبع مشجعا، ولكن لدى شكوك بشأن قدرتها على تنفيذ هذه الخطة".
وأشارت الصحيفة إلى أن المجلس يشعر بكثير من الريبة والشك فيما اعتبر العديد من المراقبين السوريين

ذلك بأنه حيلة ساخرة، وذلك حسبما قال مالك العبدة أحد كبار المنشقين الذى يتخذ من لندن مقرا له والذى يتمتع بصلات وثيقة مع شخصيات من المعارضة فى حمص، مضيفا أن النظام السورى يحاول كسب الوقت، على النحو المعتاد .
من جانبه، قال سفير سوريا لدى الجامعة العربية يوسف أحمد إن النظام تعامل مع الجهود العربية بإيجابية ومرونة وانفتاح وعمل من منطلق مبادئ سوريا الثابتة بنبذ العنف، ومنع سفك الدماء السورية، واعتماد الحوار الوطنى ودعم الإصلاح .
وكان مسئولون فى دمشق قد أشاروا فى وقت سابق إلى أن
قبول خطة الجامعة العربية يمكن أن يخضع لشروط تشمل وضع حد لحملة "وسائل الاعلام الاجنبية" ضد سوريا، موضحين أن أى محادثات مع المعارضة يجب أن تتم داخل سوريا إلا أن الجامعة العربية أشارت الليلة الماضية إلى أن هذه الشروط لم تكن ملحقة بالموافقة السورية .
وأشارت الصحيفة إلى أن رفض الرئيس السورى بشار الأسد - فى حديثه مع الصحيفة الأسبوع الماضى -الحديث عن المجلس الوطنى للمعارضة السورية، وقال "لن أضيع وقتى للحديث عنهم فأنا لا أعرفهم ومن الافضل التحقيق فيما إذا كانوا يمثلون حقًا السوريين، محذرا من أى تدخل غربى فى بلاده سوف يؤدى إلى  زلزال" من شأنه إحراق المنطقة بأكملها .
ونقلت الصحيفة عن اليستير بيرت، وزير الدولة بوزارة الخارجية البريطانية قوله إنه لا يوجد احتمال بمنطقة حظر طيران أو التدخل المسلح فى سوريا، مؤكدا عدم التفكير فى هذا الامر .