و.تايمز: إسرائيل تجرب "رءوس نووية" لحرب إيران

صحف أجنبية

الخميس, 03 نوفمبر 2011 10:41
كتب-حمزة صلاح:

أوضحت صحيفة (واشنطن تايمز) الأمريكية أن إطلاق إسرائيل صاروخا من الطراز الحامل للرءوس النووية من قاعدة في ضواحي تل أبيب، أمس، يؤكد التوقعات الخاصة باستعدادات  إسرائيل بضرب المنشآت النووية في إيران، وان الحرب بينهما باتت وشيكة وخاصة في ظل التقارير التي نشرتها الصحف الإسرائيلية موخرا.

وأشارت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في مطلع هذا الأسبوع إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع إيهود باراك يدعما فكرة الهجوم، وسط مخاوف القادة العسكريين في إسرائيل من انتقام مميت تشنه طهران، إثر ضربها.
وأضافت أن نتنياهو أعرب مؤخرا عن مخاوفه

من البرنامج النووي الإيراني، محذرا في خطاب ألقاه أمام البرلمان الإسرائيلي في وقت سابق من هذا الأسبوع أن النظام النووي الإيراني يواصل جهوده لامتلاك أسلحة نووية، كما عقد سلسلة من المناقشات بشأن اتخاذ تدابير استباقية عسكرية محتملة ضد طهران، برغم عدم التصريح علنا بأن أي قرارات قد حُسمت بعد.
ولفتت الصحيفة إلى أن إسرائيل تعتبر إيران أنها التهديد الأكثر خطورة، حيث البرنامج النووي في طهران والإشارات المتكررة من جانب الرئيس الإيراني بتدمير إسرائيل فضلا
عن دعم إيران للجماعات المتشددة المعادية لإسرائيل مثل حماس وحزب الله، وفقا لتعبير الصحيفة.
وأشارت الصحيفة إلى تصريح أحد مسئولي وزارة الدفاع الإسرائيلية والذي رفض الكشف عن هويته بسبب القيود الأمنية، أن الجيش اختبر "نظام الدفع الصاروخي" في عملية مُخطط لها منذ فترة طويلة. وأعطت تقارير أجنبية أن الجيش قام بتجربة إطلاق صاروخ من طراز "أريحا" بعيد المدى قادر على حمل رؤوس نووية وضرب طهران.
وأشاد وزير الدفاع الإسرائيلي بتجربة إطلاق الصاروخ باعتبارها إنجازا عظيما، قائلا: " يُعد هذا إنجازا للتكنولوجيا الرائعة والمثيرة، كما يُعد أيضا خطوة مهمة تجاه تقدم إسرائيل في النظام الصاروخي والفضائي" وأضاف "التجربة الناجحة تثبت مرة أخرى أن المهندسين والفنيين والعاملين في الصناعات الدفاعية الإسرائيلية هم على أعلى مستوى".