رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جالوب: الدول المتقدمة متشائمة والنامية متفائلة

صحف أجنبية

الأربعاء, 02 نوفمبر 2011 14:57
كتبت- شيماء شعبان:

ذكر الموقع الإخباري لهيئة الإذاعة البريطانية (بى بي سى) أنه بالرغم من مواجهة كل دول العالم للأزمة الاقتصادية إلا أن دول العالم المتقدم تشعر بالتشاؤم أما دول العالم النامية لديها نظرة إيجابية وتشعر بالتفاؤل، وفقا للاستطلاع الذى أجرته مؤسسة جالوب لاستطلاعات الرأي العام.

وأشار الاستطلاع الذي أجرته جالوب خلال شهري يوليو وسبتمبر الماضيين بالتطبيق على أكثر من 25 ألف شخص في 25 دولة، اتفاق وجهات نظر سكان الدول المتقدمة على سيطرة حالة من التشاؤم حول المستقبل، وتفاؤل الدول النامية حول مستقبل أفضل، في ظل الظروف الاقتصادية القاسية التي

تخيم على أسواق العالم.
وأشارت نتائج الإستطلاع إلى أن اليابان وفرنسا وبريطانيا من ضمن قائمة الدول التى تشعر بالتشاؤم حيث توقعت النسبة الأقل من الخاضعين للمسح فى هذه الدول الثلاثة أن تتمتع دولهم بالرخاء خلال الفترة القادمة، وعلى الجانب الآخر توقعت النسبة الأكبر والتي تجاوزت الـ 50% أن تواجه بلادهم فترات عصيبة نتيجة لخطر الركود الاقتصادي الذى يداهمهم.
وأشار الاستطلاع أن الاستثناء الوحيد المتوقع في ألمانيا باعتبارها أقل دول العالم ركودا وتأثرا بديون أوروبا إلا أنها
لم تخرج عن فرضية الاستطلاع، حيث توقع 36% فقط ممن خضعوا للمسح أن تشهد بلادهم فترات مزدهرة اقتصاديا، وهى النسبة التي فاقت عدد المتفائلين من أبنائها.
ومن ناحية أخرى كشف المسح أن عدد المتفائلين بدول العالم النامية فاق عدد المتشائمين كما هو الحال فى مصر وكينيا وروسيا وتشيلي وإكوادور بالرغم من الحياة الصعبة التى يعيشونها، ففى نيجيريا توقع أكثر من70% أن تشهد بلادهم الازدهار والتقدم خلال الفترة القادمة، وإن كان الإستطلاع قد إشار إلى التشاؤم الذي يعم باكستان.
ودلل المسح بذلك على أن الدول النامية تشهد نموا قويا فى اقتصادها أما الدول الغنية تشهد تراجعآ وتراخيآ ملحوظا وخاصة منطقة اليورو التى تشهد أكبر أزمة ديون اقتصادية، على الرغم من مساعيها الدائمة لبحث حلول للأزمة.