جيروزاليم بوست: دعم مصر لحماس يهدد السلام

صحف أجنبية

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 13:26
كتب - حمزة صلاح:

اعتبرت صحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية، دعم مصر لحركة حماس الفلسطينية مؤخرا بأنه "تراجع" لمصر، زاعمة أن استعداد القاهرة لتعزيز العلاقات مع حماس والتي وصفتها بالمنظمة الإرهابية المعادية للسامية،ُ يعد دليلا واضحا على حدوث تغيير في مصر إلى الأسوأ، كما يهدد السلام والمنطقة بأكملها.

وأوضحت الصحيفة أن مصر ما بعد مبارك تؤدي دورا نشطا على نحو متزايد في قطاع غزة الفلسطيني الذي تسيطر عليه حركة حماس، حيث لعبت القاهرة دورا فعالا

في المساعدة على حسم الاتفاق الهش بوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية حماس، وبرغم عقد الصفقة فقد أطلقت حماس مزيدا من الصواريخ على إسرائيل مؤخرا.
وأشارت الصحيفة إلى أن ممثلين من جماعة الإخوان المسلمين المصرية زاروا قطاع غزة مؤخرا، الأمر الذي يعطي إشارة أخرى واضحة على حدوث تحول في موقف القاهرة تجاه الحركة الإسلامية في قطاع
غزة منذ الإطاحة بالرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك في فبراير الماضي.
وقالت الصحيفة إنه من المتوقع أن تفوز جماعة الإخوان المسلمين في الانتخابات المقبلة في مصر، في حين أن حماس ليس لها مصلحة في الحفاظ على الهدوء مع إسرائيل أكبر وأكثر إلحاحا من توطيد علاقاتها مع القاهرة مع تعزيز سيطرتها على قطاع غزة.
وأضافت الصحيفة أن العلاقات بين مصر وقطاع غزة ستُعزز حتما بعد فوز الإخوان المسلمين في الانتخابات، في حين أن العلاقات بين القاهرة والقدس ستُعاني بلا شك، الأمر الذي لا يُبشر بالخير للمنطقة أو لعملية السلام في الشرق الأوسط.