رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز: أمريكا تطلب مساعدة باكستان لإنهاء الحرب

صحف أجنبية

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 09:21
نيويورك - أ ش أ:

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية اليوم الاثنين أن إدارة الرئيس الامريكي باراك اوباما مضطرة في الوقت الحالي للاعتماد علي جهاز المخابرات الباكستانى للمساعدة في تنظيم وبدء محادثات المصالحة الرامية الي إنهاء الحرب في افغانستان.. وذلك بعد شهر واحد من توجيه الادارة الامريكية اتهامات له بدعمه سرا لشبكة حقاني الإرهابية التي نفذت هجمات على الأمريكيين في افغانستان .

واشارت الصحيفة  الي ان دعوة وزيرة الخارجية الامريكية هيلارى كلينتون لإحياء مفاوضات وقف اطلاق النار خلال زيارتها الاخيرة

الي كابول واسلام آباد خلال الشهر الجارى، جاءت وسط استمرار الهجمات الامريكية الجوية التي استهدفت شبكة حقاني وحركة طالبان مع واصرار الجانب الامريكى -في الوقت نفسه- علي ان تقوم وكالة الاستخبارات الباكستانية بدفعهم الي طاولة المفاوضات.
ولفتت الصحيفة الامريكية الي ان تلك الاستراتيجية الامريكية جاءت وسط تصاعد في وتيرة الهجمات ضد الاميركيين في كابول، آخرها الهجوم الانتحاري امس الاول السبت الذي أسفر
عن مقتل 10 امريكيين والذي يشتبه في ضلوع شبكة حقاني الارهابية فيه .
واشارت الصحيفة الي ان بعض عناصر الاستخبارات الباكستانية اعتبرت ان إجراء تلك المفاوضات هو فى مصلحة اسلام آباد .. لأنهم يرون ان توطيد علاقتهم مع الجماعات المسلحة هو افضل رهان لهم من أجل الحفاظ على نفوذهم في أفغانستان.. وسط انباء عن اقتراب انسحاب القوات الامريكية بالكامل من افغانستان .
واعتبرت الصحيفة الامريكية ان هذه الجهود الرامية للتوصل إلى اتفاق مع المسلحين في افغانستان تعد اخر المحاولات الامريكية في ظل استعداد آخر 33 الف فرد من قواتها للانسحاب من أفغانستان بحلول شهر سبتمبر المقبل .