رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوزبورن: أزمة الديون لا تحتاج "مسكنات"

صحف أجنبية

السبت, 22 أكتوبر 2011 16:58
كتب – حمدى مبارز:

أكد وزير الخزانة البريطانى "جورج أوزبورن" أن الأزمة الاقتصادية فى أوروبا تمثل تهديدا حقيقا لبريطانيا. ونقلت صحيفة الجارديان عن الوزير البريطانى قوله إن أزمة الديون تعتبر من أخطر التحديات التى تواجه البلدان الأوروبية وعلى رأسها بريطانيا.

وأشار الوزير إلى أن إجماع القادة الأوروبيين على ضرورة إيجاد حلول جذرية سريعة وفعالة خلال قمتهم التى تعقد غدا الأحد فى بروكسل، مسألة لا تقبل الجدل.

وحذر "أوزبورن" من الاعتماد على حلول قصيرة الأجل ومسكنات سرعان ما

يزول مفعولها. مشيرا إلى أن الحل الشامل والنهائى للأزمة هو المطلوب فى الوقت الراهن، وإلا سيجد الجميع أنفسهم فى مأزق.

وشدد على أنه لابد من دراسة الأسباب الحقيقية للأزمة والعمل على علاجها. وإذا كان القادة الأوروبيون سيجتمعون غدا فى بروكسل، إلا أن القرار الفعال قد يتم تأجيله إلى اجتماع دول مجموعة الكومنولث يوم الأربعاء المقبل، حيث من المفترض أن يتم الاتفاق

على صفقة لإنقاذ اليونان من أزمة الديون، وتعزيز رأسمال البنوك الأوروبية وإنشاء صندوق بمليارات اليورو لحماية دول منطقة اليورو من أزمات الديون في المستقبل.

ويواجه رئيس الوزراء البريطانى تحديا كبيرا، حيث يسعى أعضاء حزب المحافظين فى مجلس العموم البريطانى لطرح استفتاء حول عضوية بريطانيا فى الاتحاد الأوروبى، فقد وقع 61عضوا على مذكرة لمناقشة مستقبل بريطانيا فى الاتحاد الأوروبى وقد يصل العدد إلى 85عضوا .

واعتبر وليام هيج وزير الخارجية البريطانى أن طرح مسألة الاستفتاء فى هذا التوقيت يضر ببريطانيا كما أنه يجهض مساعى إيجاد حلول عملية للأزمة المالية، وقال إن بريطانيا تستمد قوتها من أوروبا.