رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضابط سورى منشق: هجمات واغتيالات لإسقاط الأسد

صحف أجنبية

الاثنين, 10 أكتوبر 2011 11:32
كتبت – ولاء جمال جـبـة

أجرت صحيفة "إندبندنت" اليوم حوارا مع رياض الأسعد البالغ من العمر 50 عاما، أحد ضباط الجيش السورى المنشق والمقيم حالياً فى اسطنبول تحت حماية السلطات التركية، والذي أكد أنه يخطط الآن لسلسلة من الهجمات والاغتيالات بهدف الإطاحة بالنظام بشار الأسد.

وأوضحت الصحيفة أن العقيد رياض هو رئيس الجيش السورى الحر الذى يستهدف إسقاط نظام الأسد عن طريق القوة العسكرية تحت حماية

الأتراك.
وتقول الصحيفة نقلاً عن الأسعد قوله "إن السلطات السورية أجبرتنا على الرد عليهم، لذلك فنحن منظمون من الداخل وقوتنا تنمو بشكل تدريجى لمواجهة النظام السورى، من خلال وسطاء بين سوريا وتركيا".
واستطردت الصحيفة قائلةً إن الحكومة التركية أدارت ظهرها عن نظام الأسد بعد أن أطلق النار على المتظاهرين السوريين السلميين المطالبين
بالديمقراطية كما دعت لفرض عقوبات على سوريا.
وأشارت الصحيفة أن العقيد الأسعد الذى خدم فى القوات الجوية السورية لمدة 31 عاما، يعيش الآن تحت حراسة دائمة من قِبل الأمن التركى، فى محافظة هتاى التركية.
وقال الأسعد إن قرابة 10.000 إلى 15.000 انشقوا عن الجيش السورى الذى يبلغ قوامه 200 ألف جندى، وأنه يأمل أن تنتقل القيادة السورية قريباً إلى أولئك الذين قاتلوا ضد النظام حتى النهاية، خاصةً بعد أن انخفضت معنويات الجيش السورى فى الآونة الأخيرة جراء الانشقاقات التى حدثت فيه.