رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ك. مونيتور: القذافى يختبئ بالقرب من الحدود الجزائرية

صحف أجنبية

الجمعة, 30 سبتمبر 2011 11:07
كتب- حمزة صلاح :

أعرب المجلس الانتقالى الليبى عن اعتقاده اختباء الزعيم الليبى معمر القذافى وحمايته من قبل رجال القبائل فى الصحراء على طول الحدود مع الجزائر، بعيدا عن المدن الداخلية للبلاد التى يقاتل فيها أنصاره فى آخر وقفه ضد قوات الثوار، حسبما ذكرت صحيفة (كريستيان ساينس مونيتور) الأمريكية.

قال القيادي العسكري في المجلس الوطني الانتقالي الليبي هشام أبو حجر إن العقيد معمر القذافي مختبئ،

فيما يبدو، قرب بلدة غدامس جنوب غرب العاصمة طرابلس قرب الحدود مع الجزائر تحت حماية رجال من الطوارق، الذين دعموا القذافى قبل الإطاحة به من السلطة، على حد قول الصحيفة.
ولفتت الصحيفة إلى أن القذافى كان يدعم حركات التمرد لرجال القبائل الذين يحمونه حاليا ضد حكومات مالى والنيجر.
وأضاف أبوحجر أنهم يشتبهون فى أن نجل القذافى سعيد الإسلام يختبئ فى بنى وليد، أحد معاقل الموالين للقذافى، على حد تعبير  الصحيفة، ويشتبهون فى أن المعتصم نجل القذافى يختبئ فى مدينة سرت، مسقط رأس والده.
يذكر أن بعض أعضاء أسرة القذافى، ابنته عائشة واثنين من أولاده، كانوا قد لجأوا إلى الجزائر أثناء استمرار القتال بين القذافى والثوار، وكانت الحكومة الجزائرية قد أمرتهم بأن يظلوا بعيدا عن المعارك القتالية بعدما صرحت عائشة لوسائل إعلامية بأن والدها لا يزال يقاتل ضد الثوار المتمردين.