رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تعاون بين التعليم والصحة لمواجهة "الغدة النكافية"

صحة

الاثنين, 01 أكتوبر 2012 12:14
تعاون بين التعليم والصحة لمواجهة الغدة النكافيةد. إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم
كتب - زكي السعدني:

اتخذت وزارة التربية والتعليم بالتنسيق مع وزارة الصحة اجراءات وقائية لحماية تلاميذ المدارس من الاصابة بمرض الغدة النكافية وخطورته على الانسان ومراحل انتقاله وكيفية الوقاية منه.

وأرسلت إدارة الأزمات بالوزارة تعميماً الى المديريات يقضي باتخاد اجرءات احترازية لاحتواء مرض الغده النكافية وتفادى انتشاره بين طلاب المدارس بكافة محافظات الجمهورية وخاصة المحافظات التى ظهر بها المرض واعداد خطة للعمل بالاجراءات الواجب اتخاذها بواسطة كل مدرسة وادارة تعليمية ومديرية

على صعيد الوقاية والتوعية والمتابعة اليومية سعياً للحفاظ على الصحة العامة لأبنائنا الطلاب لحصر المرض وتفادى انتشاره.
وأشارت الوزارة الي أن مدير المدرسة يتولى عقد اجتماع لهيئة التدريس والزائرة الصحية لتوضيح اعراض المرض وطرق الوقايه منه والتوعية فى الإذاعة المدرسية عن هذا المرض .
كما يتولي مدير المدرسة بتوعية الطلاب حيث ان المرض ينتشر عن طريق الرزاز
الصادر من الفم او الأنف او الحلق لشخص مصاب او استخدام أدواته .وغرس أساسيات النظافة الشخصية لدى الطلاب .
كما تشمل الاجراءات توجيه مديريات التربية والتعليم نحو الاجراءات الواجبة لتفادى انتشار المرض تعميم إجراءات الوقاية من المرض على جميع المدارس والإدارات التعليمية التابعة وتنيفذها والالتزام بها ،و  ضرورة التواصل بين المنزل والمدرسة لمتابعة احوال التلاميذ المصابين بالاضافة إلي تخصيص حجرة أو مكان متجدد الهواء لاستقبال حالات الشك بالاصابة والابلاغ السريع عنها لاتخاذ اللازم لاحتواء المرض و ترشيح منسق بمعرفة مدير المدرسة ويفضل أن يكون اخصائى اجتماعى .