حالات الإصابة بالسرطان ترتفع لـ 48 ألفًا فى الجزائر

صحة

السبت, 26 مايو 2012 10:29
حالات الإصابة بالسرطان ترتفع لـ 48 ألفًا فى الجزائرخلايا سرطانية
الجزائر- (يو بي أي):

توقع وزير الصحة الجزائري جمال ولد عباس ارتفاع حالات الإصابة بالسرطان الى ما بين 47 و 48 ألف إصابة جديدة العام 2012.

وقال ولد عباس خلال تظاهرة حول سرطان الجهاز الهضمي اليوم الجمعة بالعاصمة الجزائرية "إنه مع الكشف المبكر نتوقع أن يبلغ عدد المصابين بالسرطان سنة 2012 بين 47 و 48 الف حالة" مشددا على "أهمية الكشف المبكر للتمكن من التكفل بالمرض في الوقت المناسب".
وبلغت حالات الإصابة بالسرطان إلى أكثر من 43

ألف حالة منها 19 ألف حالة للرجال و22 ألف حالة للنساء العام 2011.
وبشأن سرطان الجهاز الهضمي قال الوزير إنه تم وضع استراتيجية لمكافحة هذه الحالات والتي تهدف حسبه إلى تخفيض نسبة الوفيات وتحسين التشخيص في مرحلة مبكرة وتعزيز التكفل بالمرضى.
وأشار الوزير الجزائري إلى أن منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والحمعية العالمية لليونسكو تعتبر أن الخطة الجزائرية لمكافحة السرطان
"تعد نموذجا بالنسبة لإفريقيا والشرق الأوسط".
وأكد ولد عباس أن الحكومة تبنّت مخططاً وطنياً لمكافحة السرطان يرتكز على الوقاية ونوعية العلاج وتوفيره ووضع الوسائل المادية والبشرية الضرورية، بالإضافة الى التعاون مع المنظمة العالمية للصحة والوكالة الدولية للطاقة الذرية لجعل الجزائر مركزاً مرجعياً في علاج السرطان إقليمياً.
وأشار إلى أن عدد مراكز مكافحة السرطان في البلاد سيبلغ 22 مركزاً مطلع 2014.
ويصنف سرطان الجهاز الهضمي في المرتبة الثالثة لدى الرجال بعد سرطان الرئة والبروستات وفي المرتبة الثانية عند النساء بعد سرطان الثدي.
وخصّصت الجزائر نحو 300 مليون دولار لمواجهة ارتفاع حالات الإصابة بمرض السرطان خلال عام 2012.