إحذري.. عادم السيارات وراء عنف الاطفال

صحة

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 07:37
إحذري.. عادم السيارات وراء عنف الاطفال  صورة أرشيفية
نيويورك - أ ش أ

حذرت دراسة طبية من أن تعرض الأطفال للرصاص الناجم عن عادم السيارات يؤثر سلبا وبصورة كبيرة على صحتهم ويدفعهم إلى سلوكيات عنيفة .

وأوضحت الدراسة أن ارتفاع معدلات التلوث الناجم عن احتراق وقودالسيارات وارتفاع معدلات الرصاص فى الجو قد ساهم على مدى العقدين الماضيين فى مضاعفة

معدلات العنف والجرائم خاصة جرائم الاحداث .

وكان الباحثون قد عكفوا على دراسة معدلات تلوث الرصاص فى نحو ست مدن أمريكية هى أطلنطا وشيكاجو وأنديابلس ومينابلس ونيو أورلينز وسانت ديجو وذلك خلال الفترة من عام 1950 وحتى

1985.

وأشارت المتابعة أن هذة الفترة قد شهدت إرتفاعا ملحوظا فى معدلات التلوث خاصة الرصاص بفعل تزايدالسيارات وزيادة تعرض الاطفال لهذةالملوثات خاصة أطفال الشوارع ممايساعد على زيادة معدلات العنف والجريمة بينهم على مدى العقدين التاليين.

وأرجع الباحثون 90 % من تزايد معدلات العنف وجرائم الاحداث فى المدن الكبرى بصفة خاصة إلى تزايد معدلات التلوث بالرصاص وعوادم السيارات على مدى الاثنين والعشرين عاماالماضية.