رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العلماء يتوصلون لأسباب الإنفلونزا القاتلة

صحة

الاثنين, 26 مارس 2012 19:15
العلماء يتوصلون لأسباب الإنفلونزا القاتلة
كتب - عمرو أبو الخير:

كشفت دراسة حديثة مشتركة، قام بها باحثون بريطانيون وأمريكيون ونشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، عن حدوث خلل جيني في جسم الإنسان يشير إلى معرفة السبب وراء تحول الإنفلونزا العادية إلى انفلونزا قاتلة بعد أن كانت مرضا عاديا يصيب الإنسان ببعض الأوجاع والقليل من السعال والعطس.

أوضح الباحثون انهم عثروا لأول مرة على جين بشري يؤثر في كيفية استجابة الأشخاص لعدوى الإنفلونزا مما يجعل بعض الناس أكثر عرضة من غيرهم. وأن نتائج الدراسة تساعد على فهم وفاة القلة من البشر إثر إصابتهم بمرض انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير عام2009/2010، في

حين لم يظهر على أغلبية المصابين سوى أعراض الإنفلونزا الخفيفة.
ومن جانبه، قال "بول كيلام"، قائد فريق البحث من معهد "سانجر" البريطاني، "أن العلماء أطلقوا على هذا الجين اسم "ITFITM3" وأن مجرد العلم بهذا الجين يعد أول الخطوات الحاسمة للوقاية من الإنفلونزا."
وأضاف "بول كيلام" إن وجود كميات كبيرة من جين "ITFITM3" يعوق ويكبح انتشار الفيرس داخل الرئتين، ولكن عندما تقل نسبة هذا الجين يتكاثر الفيرس وينتشر بسهولة داخل الرئتين مسببًا أعراضا حادة وخطيرة على صحة
الإنسان، مشيرًا إلى أن هذا البحث مهم جدا للأشخاص الذين يعانون من تغير في نسبة هذا الجين حيث تضعف الدفاعات المناعية لديهم تجاه العدوى الفيروسية."
وأوضح "إبراهيم براس"، طبيب بمستشفى "ماساتشوستس" العام الأمريكية، أن وظيفة هذا الجين هي منع فيروس الإنفلونزا والفيروسات الأخرى من التغلغل داخل الخلايا."
وعندما أجرى الباحثون الأمريكيون والبريطانيون دراسات أولية على فئران التجارب، اكتشفوا أن الفئران التي نزع منها جين "ITFITM3" تعاني من أعراض حادة وأكثر خطورة من الأعراض التي تعاني منها الفئران التي تحتوي على جين "ITFITM3".
وأشارت الدراسة الى ان هذا الاكتشاف الجيني قد يساعد الأطباء خلال فحص المرضى على معرفة هوية المرض وتطوير لقاحات وعقاقير جديدة واقية من أنواع الفيروسات المختلفة والمتنوعة قبل انتشارها ووصولها إلى مرحلة الوباء.