رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أدوية مضادة للاكتئاب تقي من السرطان

صحة الأسرة

الجمعة, 26 أغسطس 2011 15:19
لندن ـ طوكيو ـ (يو بي أي):

وجدت دراسة بريطانية أن بعض الأدوية المضادة للاكتئاب قد تساعد في التخــفيف من خـطـر الإصابة بسرطان الدماغ والأمعاء.

 وذكرت صحيفة 'ديلي ميل' البريطانية أن باحثين في جامعات نوتينجهام ووارويك ولينكولن وجدوا في دراستهم أن مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات التي تشكل ثلث الوصفات الطبية لمثل هذه الأدوية، تخفض خطر الإصابة بسرطان الأمعاء بنسبة تصل إلى 21%.

كما تبيّن أن الأدوية المذكورة تخفف خطر الإصابة بأورام سرطانية محددة تصيب الدماغ والنخاع الشوكي، بنسبة تصل إلى 64%.

ورأى الباحثون الذين راجعوا ملفات نحو 32 ألف شخص، أنه كلما استخدمت مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات لمدة أطول وبجرعات أعلى، خف خطر الإصابة بالسرطان بشكل أكبر.

ومن جهة اخرى اكتشف مجموعة من الباحثين اليابانيين جسماً مضاداً فريداً فعالاً ضد مختلف سلالات فيروسات الإنفلونزا.

وذكرت هيئة الإذاعة والتليفزيون اليابانية (NHK) أن فريق الباحثين الذي قاده البروفسور 'يوشيكازو كوروساوا' بجامعة 'فوجيتا'، أخذوا كمية من الأجسام المضادة من

عينات دم بشري، ونظروا بمدى فعاليتها ضد 12 سلالة مختلفة من فيروس الإنفلونزا النوع 'أ'، فاكتشفوا جسما مضادا واحدا قاتلا لهذه السلالات.

وأظهرت التحليلات أن الجسم المضاد المستكشف ينفذ هجوماً محدداً على جزء معيّن من سطح الفيروس لا يتغيّر أثنا حصول طفرة.

ويمكن لفيروس الإنفلونزا عادة ان يصاب بطفرة بسهولة، ويصيبها تغييرات في البنية مما يصعّب الأمر على الأجسام المضادة القضاء عليها.

وتبيّن ان الجسم المضاد الجديد فعال ايضاً ضد انفلونزا الطيور.

وقال كوروساوا إن تطوير لقاح وعلاج لحث الجسم على تشكيل مزيد من هذه الأجسام المضادة سيشكل وقاية أكبر وأكثر فعالية ضد الإنفلونزا.