الصيام يعرض الحامل لتصلب الشرايين

صحة الأسرة

الأحد, 21 أغسطس 2011 14:27
كتب - مصطفي دنقل

الصيام ظاهرة طبيعية يجب للجسم أن يمارسها كالأكل والتنفس والحركة حتي يتمكن من اداء وظائفه الحيوية بكفاءة

، وترجع اهمية الصيام إلي انه يساعد الجسم علي القيام بعملية الهدم التي يتخلص فيها من الخلايا القديمة والزائدة عن حاجته «الخلايا الضعيفة» ويستبدلها بخلايا حيوية فهو بذلك يحمي الجسم من تكون الأورام، تقول الدكتورة لبني عبد العزيز اخصائي امراض النساء والتوليد، يعطي الصيام غدة البنكرياس فرصة رائعة للراحة فهو بذلك يحمي من الاصابة بمرض السكر وكذلك يساعد الصيام في التخلص من الوزن الزائد بشرط الاعتدال في كمية الطعام واتباع النظام الصحي الغذائي، وقد ثبت علمياً أن الصوم يقلل من نسبة الدهون في الجسم، وهذا يؤدي الي نقص نسبة الكوليسترول في الدم وبذلك يقلل من الاصابة بأمراض تصل

بالشرايين وتجلط الدم الشرياني وهذا يؤدي إلي حماية القلب والمخ من الاصابة بالجلطات المدمرة.
وقد ثبت علمياً ان الصوم يؤثر علي الحمل الطبيعي في مراحل نموه المختلفة، ولكن هذا العام الوضع يختلف تماماً حيث إن الصيام في اشهر الصيف وفترة الصيام طويلة بالنسبة للمرأة الحامل «ما يقرب من 16 ساعة» وهذا يعرضها لانخفاض نسبة السكر في الدم وقد يؤدي الي اغماء، كما أن هذا يؤثر سلباً علي نمو الجنين خاصة الامهات اللاتي لا تحسن التغذية.
وتضيف الدكتورة لبني عبد العزيز أن شدة الحرارة في هذا العام مع الصيام تؤدي الي فقد كمية كبيرة من العرق وهذا يؤدي الي
زيادة نسبة اللزوجة في دم الأم الحامل «حيث ان الحمل بطبيعته يؤدي الي زيادة لزوجة الدم» وهذا قد يعرض الحمل الي زيادة نسبة الاصابة بتصلب الشرايين التي غالباً ما تكون في الساقين وقد تنتقل إلي أي جزء من اجزاء الجسم وبزيادة لزوجة الدم تؤدي كذلك الي صعوبة سريان الدم الي المشيمة مما يؤثر سلباً علي وزن الجنين، وقد يؤدي نقص نسبة السوائل في الجسم الي تعرض مجري البول للحامل الي مشاكل كثيرة كالالتهابات المتكررة وكذلك تكوين حصوات وزيادة نسبة الاملاح، كما يؤدي نقص نسبة السوائل في جسم الحامل ايضا الي أن تعاني من الطلق المبكر ومن ثم الولادة المبكرة؛ لذلك أنصح الام الحامل بأن تفطر هذا الشهر الكريم في السنوات المقبلة التي يكون الصيام فيها في اشهر الصيف حماية لها وللجنين وهذا يتفق تماما بما جاء به كتابنا الكريم وسنة رسوله صلي الله عليه وسلم حيث قال «إن الله يحب أن تؤتي رخصه كما تؤتي فرائضه».