دراسة: تزايد إصابة الحوامل بالسكتات الدماغية

صحة الأسرة

الثلاثاء, 02 أغسطس 2011 16:13
كتبت– ولاء جمال جـبّــة:


كشفت دراسة حديثة أجراها مركز الوقاية والسيطرة على الأمراض الأمريكي، أن معدلات الإصابة بالسكتة الدماغية لدى النساء الحوامل وحديثى الولادة فى ازدياد مستمر. وأوضحت مجلة (تايم) التى نشرت نتائج الدراسة، أن نسبة النساء الحوامل اللائي أصبن بالسكتات الدماغية فى الفترة من 1994-1995، وحتى 2006-2007 ارتفعت حتى وصلت 47%، فى حين زادت نسبة الأمهات حديثى الولادة اللائي أصبن بالسكتة الدماغية إلى أن وصلت 83%. وبذلك يكون إجمالى نسبة

السيدات اللائى تم نقلهن إلى المستشفيات نتيجة لإصابتهن بالسكتات الدماغية، خلال السنوات العشر الماضية، قد وصل إلى 54%.
وأشارت إيلينا كيكلينا، إحدى المشاركات فى هذه الدراسة، أن السكتات الدماغية فى السيدات الحوامل مرتبطة بمجموعة من العوامل، مثل: السمنة، والسكر، وخاصةً، ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب؛ مشيرةً أن ارتفاع ضغط الدم كان السبب فى إصابة عدد
من السيدات حديثى الولادة بالسكتة الدماغية فى عامى 2006-2007.
وأكدت كيكلينا أنه لم يتم التوصل إلى معلومات كافية تفيد أن الحمل الصحى وحده يزيد من هذه المضاعفات.
وحثت كيكلينا السيدات، سواء الحوامل، أو المقبلات على الحمل على اتخاذ بعض التدابير لتجنب المشاكل الصحية المرتبطة بالسكتات أو الجلطات الدماغية: مثل، تناول الطعام منخفض الدهون، ومنخفض الصوديوم، واتباع نظام غذائى عالى الألياف، والحفاظ على وزن صحى، وممارسة الرياضة، والاقلاع عن التدخين، أما بالنسبة للنساء اللائى يعانين من الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكر، فعليهم اتباع علاج قبل الحمل بفترة وجيزة.