ألف امرأة تتوفى يوميا لنقص الرعاية

صحة الأسرة

الأربعاء, 04 مايو 2011 14:57
كتبت - هبة أحمد :

أكدت د. باباتوندى أوشوتيمن المدير التنفيذى لصندوق الأمم المتحدة للسكان أن أكثر من ثلث النساء في البلدان النامية يلدن بمفردهن ودون الذهاب لطبيب، مشيرة إلى أنه في بعض البلدان الأشد فقراً،

تحظى نسبة تصل إلى 13 % من إجمالي حالات الولادة بمساعدة من جانب قابلات "الدايات" واللاتى يحصلن على بعض التدريبات لمعرفة كيفية الولادة أو اخصائيين صحيين من ذوي المهارات.

وأشارت المدير التنفيذى للأمم المتحدة فى بيان صادر اليوم الأربعاء إلى أن هناك نحو 1000 امرأة تتوفى يوميًا وأكثر من 5500 طفل حديثي الولادة في الأسبوع الأول لولادتهم نتيجة لفقدان

الرعاية الطبية الكافية .

ولفتت إلى أن هناك نقصا يصل إلى قرابة 350 ألف من القابلات او الإخصائيات المتخصصات فى الولادة، وذلك ما يؤدى إلى وفاة الأمهات وأطفالهن حديثي الولادة نتيجة لمضاعفات يمكن تجنبها بسهولة بتوفير الأخصائي الصحي الذي يتمتع بالمهارات الملائمة، وتتاح له المعدات المناسبة، ويحصل على الدعم السليم.

وشددت على أن الاستثمار في الموارد البشرية من أجل الصحة هو من أنسب الاستثمارات التي يمكن أن يقوم بها أي بلد،لافتة إلى أنه سيتم إصدار أول تقرير عن حالة إخصائيات الولادة "القابلات" في العالم في يونية القادم .