رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إجراءات الأمان بالمنازل تخفض معدل إصابات الأطفال الصغار

صحة الأسرة

الاثنين, 11 أبريل 2011 18:35
كتبت – ولاء جمال جبّة:


أكدت دراسة حديثة أجريت على أكثر من 200 منزل أن تركيب الأقفال، ووضع بوابات على السلالم، وتركيب كاشفات للدخان، وغيرها من وسائل الأمان والسلامة فى المنازل من شأنها خفض معدلات إصابات الأطفال الصغار.

ووجد الباحثون فى الدراسة التى نشرت فى دورية لطب الأطفال والمراهقين أن الإصابات التى يمكن منعها عن طريق جعل البيئة فى المنزل أكثر أمنا وسلامة انخفضت بحوالى الثلثين نتيجة هذه الإجراءات.

وأوضح الدكتور بروس لانفير الأستاذ بولاية سينسناتى لصحة الأطفال البيئية وأحد معدى الدراسة أن هناك عددا كبيرا من المخاطر التى تواجه الأطفال فى المنازل فشلنا

فى حمايتهم منها؛ مضيفا لرويترز: "هذه الدراسة – فى واقع الأمر – فعالة بشكل مثير للدهشة إلى حد أننا لم نتوقع أن نرى هذه النتائج المفيدة".

واستخدم يروس لانفير وزملاؤه نحو 350 منزلا لأمهات حوامل لتفقد منازلهم لمعرفة مخاطر الإصابة المحتملة، بما فى ذلك، أثاث المنزل غير السليم، ومقابس الكهرباء التى يسهل الوصول إليها.

تجدر الإشارة إلى أنه تم اختيار مجموعة عشوائية من نصف هؤلاء الأمهات. وناقش الباحثون مع العائلات شراء وتركيب جميع منتجات

السلامة وبالفعل وافقت جميع العائلات حين يبلغ أطفالهم سن 6 أشهر كما قدمت الدراسة للأمهات جميع المعلومات عن مخاطر إصابة أطفالهن وكيفية وقايتهن منها.

وأضافت الدراسة أيضا أنه على مدار السنتين القادمتين سيبقى الباحثون على اتصال مع هؤلاء الأمهات لمعرفة ما إذا كان أطفالهن قد تعرضن للإصابات فى المنزل، وما إذا كان يمكن منع هذه الإصابة عن طريق منتجات سلامة المنزل .

وكانت الدراسة أجريت في سنة سابقة وكان من أهم نتائجها أن معدل الإصابات التي تتطلب رعاية طبية بين الأطفال في المنازل التي تحتوي على إجراءات أمان هو 14 من بين كل 100 طفل، بينما يصل معدل الإصابة في المنازل التي لا تحتوي على إجراءات أمان إلى 21 إصابة من بين 100 طفل.